بلاستيكو

أسامة جويلي في زيارة مفاجئة للكفرة

اعتصم أهالي مدينة الكفرة منذ ساعات في الطريق المؤدي إلى مطار الكفرة  فور سماعهم بخبر وصول  وزير الدفاع أسامة جويلي, إلى مطار الكفرة في زيارة مفاجئة وتحمل طابع السرية.

وكان جويلي قد وصل مطار الكفرة في الساعة الخامسة عصر الثلاثاء وتوجه فور وصوله إلى مقر غرفة العمليات بمنطقة السويدية في زيارة مفاجئة وذكر المصدر أن آمر كتيبة درع ليبيا وسام بن حميد كان نائما بسيارته ساعة وصول الوزير وهو ما يدل على عدم علمه بخبر وصول الوزير.

فيما حدث انتهاك للهدنة المبرمة بين الطرفين من قبل قناصي التبوا عقب ورود أنباء عن وصول وزير الدفاع نجم عنه إصابة الحافلة الإعلامية الخاصة بكتيبة درع ليبيا بالقرب من مديرية أمن الكفرة التي يتمركز بها قناصة تابعين لكتيبة أحمد الشريف بقيادة علي شدي.

وفي السياق ذاته وصل إلى مطار الكفرة عدد من أفراد الجيش التابعين لكتيبة درع ليبيا مساء اليوم, الثلاثاء, لفت مصدر “وكالة التضامن” من المجلس المحلي الكفرة على أبو الرقيق أن عددهم بلغ ثمانون فردًا مؤكدًا أن هناك قرابة المائة فرد آخرين في طريقهم للوصول إلى الكفرة كدعم لكتيبتهم التابعين لها.

وأشار أبو الرقيق إلى أن الطائرة التي غادرت مطار الكفرة متجه إلى بني غازي حملت على منتها أثنى عشر جريح من بينهم عائلة وجريح من الجنسية الأفريقية كان محتجزًا بأحد أحياء التبوا، مبينا أن الأهالي قاموا بدفن ثلاث شهداء عصر اليوم الثلاثاء.

يذكر أن 70 % من أحياء ومناطق مدينة الكفرة تعاني انقطاع للتيار الكهربائي والمياه إلى جانب نوقف كافة الخدمات عن المدينة منها الوقود والمخابز والمدارس وتوقف الحركة داخل المدينة بسبب انعدام الأمن.

وكان المتحدث الرسمي لوزارة الدفاع  على الشيخي, نفى خبر زيارة وزير الدفاع إلى الكفرة خلال اتصال هاتفي في الرابعة من يوم الثلاثاء عقب ورود أنباء تفيد بتوجه الوزير إلى مدينة الكفرة.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً