انتخابات ليبيا

أفغانستان.. اشتباكات بين «طالبان» وقوات إيرانية على الحدود

وقعت اشتباكات بين حرس الحدود الإيراني وقوات طالبان في أفغانستان، بسبب تجاوز مزارعين إيرانيين “الجدران” التي بنتها إيران على الحدود، اليوم الأربعاء.

واندلعت اشتباكات بين الطرفين بسبب تجاوز عدد من المزارعين الإيرانيين جدرانا كانت قد بنتها الحكومة الإيرانية على الحدود لمواجهة المهربين و”العصابات الشريرة”، بحسب ما أفادت وكالة “تسنيم” الإيرانية.

ولفتت الوكالة إلى أن عناصر “طالبان” ظنوا أن المزارعين تخطوا الحدود ودخلوا إلى أراضيهم بينما كانوا داخل الحدود الإيرانية.

ووقعت الاشتباكات بين الطرفين في منطقة “شغالك” القريبة من ولاية “نيمروز” بسبب “سوء فهم”، وفقا للوكالة الإيرانية.

كما أفادت وكالة “Aamaj News” الأفغانية، باندلاع اشتباكات باستخدام أسلحة ثقيلة على حدود أفغانستان مع إيران بين مقاتلي حركة “طالبان” وعناصر حرس الحدود الإيراني.

وقالت الوكالة إن الاشتباكات دارت في قضاء كانغ بولاية نيمروز شمال أفغانستان، مضيفة أن “طالبان” تمكنت من بسط السيطرة على بعض نقاط التفتيش لحرس الحدود الإيراني.

وأكدت وسائل إعلام إيرانية اندلاع الاشتباكات بسبب “سوء فهم حدودي”، ونقلت عن مسؤولين “مطلعين” أن الأعمال القتالية مع “طالبان” توقفت، مشيرة إلى أن السلطات الإيرانية تناقش حاليا الحادث مع الحركة.

وفي وقت لاحق، أكدت وزارة الخارجية الإيرانية اندلاع اشتباكات، اليوم الأربعاء، بين حرس الحدود الإيراني وحركة “طالبان”، مشيرة إلى أنه تم احتواء التوتر بتنسيق بين الجانبين.

وقال المتحدث باسم الوزارة، سعيد خطيب زاده، إن “خلافا حدوديا” بين سكان محليين في محافظة سيستان جنوب إيران وولاية نيمروز شمال إيران تسبب بإطلاق نار على الحدود بين الطرفين.

وأعلن خطيب زاده أنه تمت إدارة الوضع واحتوائه بتنسيق بين حرس الحدود من كلا الجانبين.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً