أمريكا تُفكر في فرض عقوبات إضافية على إيران تزامناً مع ذكرى الانسحاب من الاتفاق النوي

الهدف الرئيسي لفرض العقوبات الإضافية هو خفض صادرات النفط الإيراني إلى أدنى مستوى. [رويترز]

أعلن مسؤول في الإدارة الأمريكية أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية فرض عقوبات اقتصادية إضافية ضد إيران، في الذكرى السنوية الأولى لانسحاب واشنطن من الصفقة النووية في مايو 2018.

حيث ذكر المسؤول أن العقوبات المتوقعة ستستهدف قطاعات الاقتصاد الإيراني التي ظلت في السابق خارج نطاق القيود التي تفرضها الولايات المتحدة على طهران.

كما أكد المسؤول أن الهدف الرئيسي لفرض العقوبات الإضافية هو خفض صادرات النفط الإيراني إلى أدنى مستوى.

هذا واعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأحد، أن إدارته جعلت إيران تدفع ثمناً باهظاً لقاء سلوكها الشرير، مؤكداً أن إدارته حققت نجاحاً كبيراً في هذا الاتجاه حسب وصفه.

1
اترك تعليق

1 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
1 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
1 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
زورو سيف العدالة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته إيران دولة إسلامية مستقلة حُرة أبية شاء من شاء و أبى من أبى فليخسىء الخاسئون و إلى مزيد من التقدم و الإزدهار لإيران الإسلام في مختلف المجالات السياسية و الإقتصادية و الرياضية و الثقافية و العلمية و غيرها تحيا إيران إيران حُرة ( وطن عربي و إسلامي واحد ) و شكراً لسعة صدركم و شكراً