إعلاميون من أجل حقوق الإنسان

جمعية “لماذا أنا”

هو التدريب الذي نفذته جمعية “لماذا أنا” لحقوق المرأة من أجل ترسيخ مفهوم حقوق الإنسان ودور الصحافة والإعلام في رصد انتهاك وتسليط الضوء على هذه الانتهاكات. 
قدمت الجمعية  الآليات الإقليمية والدولية وعوامل إخفاق الصحافة في نشر ثقافة حقوق الإنسان وأيضاً دورها في منع هذه الانتهاكات التي  أنجز منا 15 تقرير ومقال حقوقي يعالج قضية الانتهاكات  في ليبيا.

محتوى ذو صلة
مركز مكافحة الأمراض يُناقش مع بلدية تاورغاء كيفية مكافحة «اللشمانيا»

تجري بعد انتهاء التدريبات اختيار  أفضل تقرير مع العلم أن هذا التدريب يستهدف أربع مدن والعدد يصل إلي 70 إعلامي من كافة التخصصات.

يُذكر أن الانطلاقة كانت في طرابلس في السابع من الشهر الجاري وسوف تشمل الفترة القادمة مدن باطن الجبل ومصراته وبني وليد.