انتخابات ليبيا

إعلام عبري: طائرة «حفتر» تحط بمطار بن غوريون في تل أبيب

أفادت وسائل إعلام عبرية، بأن طائرة خاصة تابعة لخليفة حفتر حطت في مطار بن غوريون بتل أبيب لعدة ساعات.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلي “مكان” عن متابعين لحركة الملاحة الجوية الدولية كشفهم أمس، أن طائرة حفتر هبطت في مطار بن غوريون الدولي ثم أقلعت منه بعد ساعتين.

وأشار مراقبون في مواقع التواصل الاجتماعي إلى أن الطائرة من طراز “داسو فالكون 900” في طريقها من ليبيا إلى إسرائيل حطت لفترة وجيزة في قبرص.

وقال المراسل العسكري للتلفزيون الإسرائيلي الرسمي إيتاي بلومنتال، إن طائرة تنفيذية من نوع (P4-RMA) يستخدمها خليفة حفتر قد هبطت في إسرائيل أمس بعد “توقف دبلوماسي” في قبرص.

وأضاف بلومنتال أن الطائرة أقلعت بعد ساعتين من وصولها عائدة إلى قبرص.

والطائرة الخاصة التي يمتلكها حفتر والتي تنقل بها مراراً في رحلاته، تحمل على ذيلها رقم P4-RMA، وهي من نوع (DASSAULT Falcon 900)، وتُشير بياناتها إلى أنها مُسجلة في هولندا.

وفي يوم الخميس 13 يناير، كانت طائرة حفتر قد وصلت إلى قبرص، وتُظهر البيانات أن طائرة حفتر وخلال اتجاهها إلى قبرص، أطفأت أجهزة التعقب في جزء من الرحلة؛ لأنها ظهرت على مواقع تتبع الرحلات الجوية، في منطقة تبعد عن المطار القبرصي نحو ساعة و45 دقيقة.

وعند حوالي الساعة 3 عصراً من يوم الخميس (بتوقيت غرينتش)، انطلقت طائرة حفتر في رحلة استغرقت نحو ساعة وحطّت في مطار بن غوريون.

وظلّت طائرة حفتر في مطار بن غوريون قرابة ساعتين، وبحلول مساء الخميس عادت الطائرة من إسرائيل إلى قبرص.

ولا يوجد ما يؤكد ما إذا كان حفتر هو من كان على متن الطائرة، أو مسؤولين قريبين منه هم من زاروا تل أبيب، كما لم تذكر وسائل إعلام إسرائيلية من هي الشخصية التي كانت تقلها الطائرة الخاصة بخليفة حفتر.

وكانت صحيفة “هآرتس” العبرية، قد ذكرت في نوفمبر 2021، أن  صدام نجل حفتر، أجرى زيارة سرية خاطفة إلى تل أبيب ناقلاً رسالة من والده تهدف لإقامة علاقات دبلوماسية مستقبلية بين إسرائيل وليبيا.

الصحيفة قالت آنذاك إن حفتر طلب في الرسالة “تقديم مساعدة عسكرية سياسية من إسرائيل، مقابل إقامة العلاقات الدبلوماسية”.

وتوقعت الصحيفة أن زيارة حفتر الابن لإسرائيل، كانت مرتبطة بانتخابات الرئاسة الليبية التي كانت مقررة في 24 ديسمبر 2021، والتي لم تجرِ حتى الآن بسبب خلاف الأطراف السياسية بالبلاد.

وفي هذا السياق، كانت صحيفة “إسرائيل اليوم”، قد ذكرت في أكتوبر 2021 أن سيف الإسلام القذافي وحفتر “تعاقدا مع شركة إعلانات إسرائيلية لتولي حملتهما الانتخابية للرئاسة الليبية”.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً