احتجاجات فرنسا تُخلف قتيلاً وأكثر من 400 إصابة في صفوف المتظاهرين

احتجاجات فرنسا
منظمو الاحتجاجات في انتظار إجراء من الحكومة الفرنسية بهدف تسوية الأزمة. [إنترنت]

تستمر الاحتجاجات في فرنسا ضد الزيادة في أسعار الوقود، مخلفة منذ السبت الماضي، قتيلا واحدا وأكثر من 400 إصابة.

حيث كشفت وسائل إعلام محلية إن محتجين يرتدون سترات صفراء أغلقوا الطرقات بسياراتهم، مضيفة أن مثل هذه الاحتجاجات شهدتها المدن الكبرى مثل بوردو، وتولوز، وليون.

كما صرح منظمو الاحتجاجات، الذين أُطلق عليهم أصحاب السترات الصفراء بأنهم في انتظار إجراء من الحكومة الفرنسية بهدف تسوية الأزمة.

أخبار ذات صلة
البعثة الأوروبية تُناشد جميع الأطراف بتبني «هدنة إنسانية» بمناسبة الأضحى المُبارك

هذا وطالب منظمو الاحتجاجات بضرورة عقد لقاء بين ممثلي أصحاب السترات الصفراء والحكومة، في قصر الإليزيه.

يُذكر أن الاحتجاجات في فرنسا انطلقت يوم السبت الماضي، إثر إعلان الحكومة عن زيادات في أسعار المحروقات، وشارك فيها نحو 300 ألف متظاهر.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
بحبحوا وزيطوا ............؟

اين العدالة الاجتماعية …؟؟ التي صدعتم بها رؤوس الليبيين والمصريين وسوريين في فرنسا ياماسونيين .