انتخابات ليبيا

استئناف الرحلات الجوية بين ليبيا ومالطا

وصلت ظهر اليوم الاثنين، أول رحلة جوية إلى مطار معيتيقة قادمة من مالطا، وذلك إيذانا بفتح خط جوي بين البلدين بعد توقف دام لسنوات.

وكان في استقبال الطائرة لدى وصولها إلى مطار معيتيقة الدولي وزير المواصلات بحكومة الوحدة الوطنيةمحمد الشهوبي، ووزير الاقتصاد والتجارة محمد الحويج، ووكيل وزارة المواصلات للنقل الجوي خالد السويسي، ورئيس مصلحة المطارات محمد بيت المال، وسفير مالطا لدى ليبيا.

وأعلن وزير المواصلات محمد الشهوبي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الاقتصاد المالطي سيلفيو سكيمبري، عن تدشين أولى الرحلات الجوية بين ليبيا ومالطا بعد توقف دام أكثر من عامين.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن الوزير قوله، إنه سيتم استئناف الملاحة الجوية بين البلدين بواقع 4 رحلات أسبوعيا وذلك بناء على الزيارة التي قام بها رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة والوفد المرافق له، خلال الفترة الماضية، إلى جمهورية مالطا، وتم بموجبها توقيع مذكرة تفاهم بهذا الشأن.

وأكد وزير المواصلات أن هذا الخط لحيوي بين ليبيا ومالطا من شأنه أن يُساهم في النمو الاقتصادي وتنشيط حركة الأشخاص والبضائع والنهوض بقطاع المواصلات في ليبيا.

من جانبه أعرب وزير الاقتصاد المالطي سيلفيو سكيمبري، عن سعادته بعودة الرحلات الجوية بين البلدين، وقال إنها خطوة صغيرة في الاتجاه الصحيح وهناك الكثير من العمل المشترك لإنجازه، مشيراً إلى أن العلاقات مع ليبيا ليست صداقة بل تعتبر علاقة أخوية وأن بلاده على استعداد تام لتقديم المساعدات لتطوير الخدمات في ليبيا.

ونقل الوزير خلال المؤتمر الصحفي تحيات رئيس حكومة بلاده، مؤكدا أن رئيس الوزراء المالطي يعبر دائما عن صوت الليبيين في الاتحاد الاوروبي، حسب قوله.

مؤتمر صحفي مشترك لوزير المواصلات الليبي ووزير الاقتصاد المالطي

الآن | مؤتمر صحفي مشترك لوزير المواصلات بـ #حكومة_الوحدة_الوطنية محمد الشهوبي ووزير الاقتصاد المالطي، بمطار معيتيقة الدولي في العاصمة طرابلس. #حكومتنا #ليبيا

تم النشر بواسطة ‏Government of National Unity حكومة الوحدة الوطنية‏ في الاثنين، ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١
مؤتمر صحفي مشترك لوزير المواصلات بـ #حكومة_الوحدة_الوطنية محمد الشهوبي و وزير الاقتصاد المالطي،

مؤتمر صحفي مشترك لوزير المواصلات بـ #حكومة_الوحدة_الوطنية محمد الشهوبي ووزير الاقتصاد المالطي، بمطار معيتيقة الدولي في العاصمة طرابلس.

تم النشر بواسطة ‏Government of National Unity حكومة الوحدة الوطنية‏ في الاثنين، ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١
اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً