«اشتباكات» بَين مُحتجي “السُترات الصفراء” والشرطة فِي بَاريس

تتواصل الاحتحاجات للحركة للسبت الثالث عشر للمطالبة بتنحي الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون عن السلطة رغم دعوات الحوار التي أطلقها. [أخبار الآن]
اندلعت اشتباكات بين محتجي “السترات الصفراء” والشرطة الفرنسية في باريس، اليوم السبت، حسبما أفادت فضائية “روسيا اليوم”.

أصيب عدد من الأشخاص جراء اشتباكات بين محتجي “السترات الصفراء” والشرطة في العاصمة الفرنسية باريس.

ويواصل حراك السترات الصفراء مظاهراته للأسبوع الثالث عشر على التوالي، ويطالب المشاركون فيه الشرطة بوقف العنف ضدهم.

ووسط استعدادات أمنية مكثفة تجمع متظاهرو “السترات الصفراء” بجانب قوس النصر وسط باريس مطالبين باستقالة الرئيس الفرنسي ماكرون ووزير الداخلية الفرنسي، بسبب العنف المستخدم ضد التظاهرات.

أخبار ذات صلة
الجهاز الأمني الإماراتي يقف خلف استهداف ناقلتي النفط في خليج عُمان!

فيما أضرم مجهولون النار، في منزل رئيس الجمعية الوطنية “البرلمان” في فرنسا، ريتشارد فيران،  من جانبه أدان “فيران” محاولة الاعتداء، التي وصفها بـ”العنيفة” على منزله الخاص في منطقة موتريف، معتبرا أنه عمل خطير دفعه لتقديم بلاغ.