البريقة للنفط: شائعات نقص الوقود مردها انجرار المواطن ليصطف في طوابير لا داعي لها

نشرت الشركة عبر موقعها الرسمي عدة قوائم وكشوفات أوضحت من خلالها عمليات توزيع كميات الوقود وغاز الطهي لمختلف المناطق والمدن في ليبيا

أهابت شركة البريقة لتسويق النفط المواطنين إلى عدم الانجرار وراء الشائعات والتي مفادها نقص الوقود.

وأوضحت الشركة في بيان عبر صفحتها الرسمية أن هذه الشائعات مردها فقط انجرار المواطن البسيط خلفها ليصطف لساعات طويلة بطوابير لا داعي لها ودونما أي مبرر، وفق قولها.

وأضافت شركة البريقة أن حركة النواقل البحرية تسير بشكل إعتيادي وفق الجداول الزمنية المعدة مسبقاً بالتنسيق مع المؤسسة الوطنية للنفط لدخول النواقل النفطية إلى جميع المؤانئ البحرية والتي تغطي كل المناطق بالبلاد.

وقالت إن رصيف ميناء طرابلس البحري شهد رسو الناقلة ريزبون صباح السبت للبدء في عمليات تزويد شركات التوزيع مباشرة للمحطات.

وأشارت الشركة أن الناقلة ريزبون نظراً لسوء الأحوال الجوية تعذر رسوها الجمعة الماضية بعد وصولها لمنطقة المخطاف، مضيفةً أنه تم تفريغ شحنتها المقدرة بحوالي 32,000,000 مليون لتر من وقود البنزين.

هذا وطمأنت شركة البريقة المواطنين أن السعات التخزينية بمستودعات الشركة جيدة والعمليات التشغيلية الخاصة بالإمدادت تسير بشكل منتظم بجهود مستخدميها لتوفير المحروقات للمواطن وبكل يسر ، وأن الشركة تعمل بخبرات كفيلة لحلحلة أي مشاكل أو عراقيل أو مختنقات من شأنها تعرقل عملية إمداد المحروقات.

كما نوهت أن الناقلة أنوار النصر رست على رصيف ميناء الزاوية النفطي كذلك صباح السبت محملة بحوالي 32,000,000 مليون لتر من البنزين، مطمئنةً كافة المواطنين بأن الوقود متوفر بمختلف مستودعاتها.

هذا ونشرت شركة البريقة لتسويق النفط عبر موقعها الرسمي عدة قوائم وكشوفات أوضحت من خلالها عمليات توزيع كميات الوقود وغاز الطهي لمختلف المناطق والمدن في ليبيا.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
كدايرين

حدث مهم جدا : حكمت محكمة أردنية بالسجن (٢٠ عاما ) على اردنية ( عمرها ٢٥ ) و ذلك بسبب جناية القتل القصد بتعذيبها لابنتها التي عمرها ( ٣ سنوات ) حيث قامت بوضع ابنتها تحت مضخة ماء الحمام ( الدوش ) الساخنة دون تبريدها فأصيبت الطفلة ( بحروق أدت لسلخ جلدها و فارقت الحياة ) على اثر ذلك و ( بررت الأم فعلتها بأن الطفلة كانت تزعجها كثيرا و كانت ترفض تناول الطعام و كانت كثيرة الحركة و تسبب لها الازعاج ) و الجدير بالذكر ان الأم كانت معروفة لدى ادارة حماية الاسرة بأفعالها العنيفة تجاه ابنتها فتلك الحادثة… قراءة المزيد ..