البنك الدولي ينتخب مستشاراً سابقاً لترامب رئيساً له

ديفيد مالباس
ديفيد مالباس الرئيس الجديد للبنك الدولي [ا ف ب]

بالإجماع، وافق مجلس إدارة البنك الدولي على انتخاب نائب وزير الخزانة الأمريكية للشؤون الدولية ديفيد مالباس رئيساً جديداً للبنك.

ومن المقرر أن يتولى مالباس، الذي كان مستشارا للحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 2016، مهامه رسميا اعتبارا من يوم الخميس المقبل.

وتم انتخاب مالباس دون أن يواجه أي منافسين على هذا المنصب الذي يكون تقليديا من حصة الولايات المتحدة.

وأكد مالباس لوكالة “رويترز” أنه سيلتزم بأهداف البنك الدولي فيما يخص محاربة الفقر في العالم، وخاصة في أفقر الدول، ومكافحة تغيير المناخ وغير ذلك من الأهداف المعلن عنها سابقا.

يذكر أن ديفيد مالباس (63 عاما) كان في وقت سابق يعمل في وزارتي الخزانة والخارجية الأمريكيتين في عهد الرئيسين رونالد ريغان وجورج بوش الأب. وفي الفترة من 2002 إلى 2008 كان كبير الخبراء الاقتصاديين في مصرف Bear Stearns الاستثماري الدولي.

محتوى ذو صلة
ارتفاع ملحوظ يطرأ على أسعار النفط بسبب استهداف شركة أرامكو السعودية

وفي سبتمبر 2017 تولى منصب نائب وزير الخزانة الأمريكية في إدارة الرئيس دونالد ترامب. وهو معروف بانتقاداته لمواصلة البنك الدولي تقديم القروض للصين، التي اعتبرها مالباس دولة غنية إلى حد كاف حتى تستغني عن تلك القروض. ولعب مالباس أيضا دورا مهما في المفاوضات الأمريكية – الصينية حول التجارة.

وفي فبراير الماضي رشحه ترامب لمنصب رئيس البنك الدولي ليحل محل جيم يونغ كيم، الذي كان يترأس البنك منذ عام 2012.

ويخشى بعض ممثلي الأوساط المصرفية من أن يستغل نفوذ البنك الدولي للضغط على الصين.