عاجل

الثني: «القذافي» حوّل ليبيا إلى دولة فاشلة

أنصار النظام السابق يُسوقون أن ليبيا أصبحت دولة على حافة الانهيار. [الحكومة المؤقتة]

شن رئيس الحكومة الليبية المؤقتة “عبدالله الثني” هجوماً لاذعاً، على أنصار نظام معمر القذافي، واصفاً إياهم بأنصار “النظرية البالية”.

وفي مقابلة تلفزيونية عبر قناة “سكاي نيوز عربية” تابعتها «عين ليبيا»، قال الثني إن معمر القذافي هو سبب ما وصل إليه الحال الآن في البلاد.

وأشار إلى أن القذافي كانت سياسته الخارجية جيدة، لكنه هو من أوصل الشعب الليبي إلى هذه الحالة من التهميش وعدم وجود بنية تحتية جيدة، ولا صحة ولا تعليم جيدين.

محتوى ذو صلة
صور.. احتفالية لمديرية أمن مصراتة بمناسبة ذكرى الثورة

ونوه بأن أنصار النظام السابق يُسوقون أن ليبيا أصبحت دولة على حافة الانهيار، لافتاً إلى أنهم أنصار أربع عقود من التخلف، وانخفاض في مستوى التعليم وأخلاقيات الناس بنظرية وصفها بـ”البالية”، مشيراً إلى أن سبب كارثة ليبيا هو النظام الشمولي الذي كان يقوده معمر القذافي.

وأضاف أن معمر القذافي لم يحقق أي إنجاز طيلة فترة حكمه، ولم يبن البلاد، ولم يهتم بالشعب والتعليم وبالتالي حدثت الكارثة، وفق قوله.

اقترح تصحيحاً

التعليقات: 2

  • رسالة إلى يهود الدونما في تركيا

    ياحمار لماذا تحالفت مع أبنه الماسوني سيف الاسلام وجعلت كلبه عبدالهادي الحويج رئيس منظمته الشبابية وزيراً لخارجيتك ياضال …؟؟ .. وقمتم بتنفيذ خطاب الماسوني الاخواني سيف الاسلام بشن حرب شاملة على المناطق الغربية من أجل تقسيم ليبيا ياخونة .

    • عبدالحق عبدالجبار

      ليبيا تزبكت في اثنين الحكومة المؤقته و خيرات الصخيرات …. هذا كما تعلمون عنده الشرعية الأصلية من المؤتمر فالبرلمان لا يريد ان يدخل في جدال ويقوم بتغيره و يكون له العذر بالقول ان هذا من اختيار البرلمان … اما جماعة النفاق ان خلعهوم ضاع غربال الصخيرات … وهذا المتمسكين به المجرمين وأسيادهم
      وطباعاً بما ان مجلس الدولة ليس له شرعية بذون حكومة النفاق و بأشخاصها الموجودين والبرلمان شرعيته منتهيه …. فالذي حاصل الان شرمولة … وحلها بسيط جداً ولكن الطرفين وأسيادهم لا يريدون الحل وهذا الحل هو الانتخابات وان قامت الانتخابات سوف تجد النتيجة علي رأسهم كلهم اعضاء المجلس الرئاسي والدولة و البرلمان وحزب الشيطان والأحزاب الاخرة

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

Send this to a friend