الخارجية الروسية: الوضع في ليبيا لا يتجه نحو الاستقرار

زاخاروفا
زاخاروفا: الوضع لا يتجه نحو الاستقرار. [سبوتنيك]
أطلقت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا تحذيرات من أن الوضع في ليبيا مع اقتراب الانتخابات لا يتحسن، بل يسير نحو مزيد من التدهور والاضطراب حسب وصفها. 

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي أن الوضع لا يتجه نحو الاستقرار، لافتة إلى أن هناك مؤشرات على تصعيد التوتر في ليبيا.

ووتابعت زاخاروفا قولها:

“لقد أعلن الزعماء الليبيون خلال مؤتمر باريس في مايو الماضي عن نيتهم للعمل بوفاق تمهيداً لإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في 10 ديسمبر لكن وللأسف هذه التصريحات لا تكاد تسندها أى خطوات عملية”.

يأتي هذا التصريح بعد دعوات عديدة قدمتها موسكو للأطراف الليبية إلى المصالحة وتوحيد الجهود لمحاربة التنظيمات الإرهابية المنتشرة في البلاد.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن