الخارجية الروسية: موسكو لن نُشارك بمؤتمر وارسو لِتجاهله الصراع العربي الإسرائيلي

جاء رفض روسيا المشاركة في مؤتمر وارسو إعتراضاً على عدم اشراك دول الشرق الأوسط وتنظيمه من قِبل الولايات المتحدة. [إنترنت]
أعلنت روسيا  الثلاثاء، أنها لن تشارك في مؤتمر وارسو للشرق الأوسط، المزمع عقده في 13-14 فبرايرالقادم، والذي تنظمه الولايات المتحدة وبولندا.

حيث وصفت الخارجية الروسية المؤتمر في بيان لها، أنه لا يأخذ برأي دول الشرق الأوسط والدول من خارج الإقليم، إضافة على تجاهله الصراع العربي الإسرائيلي.

وجاء في بيان الخارجية الروسية: “نتطلع بقلق لمواصلة الولايات المتحدة فرض مصالحها الجيوسياسية الأحادية الجانب، عبر مبادرات تقدم على أنها رأي المجتمع الدولي بأسره”.
وأضاف: “الجانب الروسي درس بعناية أجندة وبرنامج المنتدى والتي حصل عليها من المنظمين، واتخذ قرارا بعدم المشاركة”.

وجاءت أسباب رفض المشاركة حول موضوع المؤتمر، الذي لا يشمل كافة مناطق الشرق الأوسط ولا يشمل القضية الفلسطنية الإسرائيلية، منوهاً أنه تم الاعداد للمؤتمر بشكل سريع ولم يُعطي فرصة لدول النفوذ بالشرق الوسط.

محتوى ذو صلة
وزارة العدل الجزائرية تُضيف شروطاً جديدة خاصة بالترشح للانتخابات الرئاسية المُقبلة

وقد أعلن  مايك بومبيو ،وزير الخارجية الأمريكي من قطر أن القمة العالمية حول الشرق الأوسط، المقرر عقدها في العاصمة البولندية وارسو، في 13 و 14 فبراير المقبل، تسعى لتحقيق تحالف دولي ضد إيران يُجبرها على احترام السياسة الدولية، وستناقش قضايا الاستقرار في الشرق الأوسط.

من جانبها، دعت إيران الحكومة البولندية إلى تحمّل عواقب استضافة  المؤتمر حول الشرق الأوسط بمشاركة أمريكية تراه ما تعتبره إيران معادياً لها، فيما أكدت وارسو حقها في تنظيم المؤتمرات بهدف تعزيز الاستقرار في الشرق الأوسط.

وقال المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية لوكالة “إيرنا”، بهرام قاسمي: “لا نقبل بِقرار بولندا للمشاركة واستضافة هذا المؤتمر، ونعتقد بأن هذه الخطوة في الاتجاه العكسي لمجموعة المواقف الأوروبية في السنوات الأخيرة حول إيران”.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
مؤتمر بني صهيون في دولة بني صهيون لاشعال الحرب الس

مؤتمر بني صهيون في دولة بني صهيون لاشعال الحرب السنية والشيعية ليس هناك هم لخنازير الخليج سواء تدمير الاسلام وبلدان المسلمين دعماً لبني صهيون والكيان الصهيوني وليس لهم هم سواء تنفيذ خطة كسنجر الحرب المائة العام القادمة بين السنة والشيعة بفضل خنازير الخليج الضآلة … عصابة داعش تعمل على دعم داعش عبرمؤتمرات بني صهيون لتدمير ماتبقى من الشرق الاوسط هذه المؤتمرات هي من اجل حماية اسرائيل فقط … وتعمل المخابرات الامريكية والاسرائيلية والاوروبية على نقل تنظيم داعش الى امريكا الجنوبية واسيا لتوجها ضد ايران وروسيا والصين وفنزويلا وغيرها من البلدان المعادية للماسونية الصهيونية هذه هي الخطة الصهيونية التي سيتم دراستها… قراءة المزيد ..