الرئيس الفنزويلي وخصمه غوايدو وجهاً لوجه للمرة الأولى في أوسلو!

قال غوايدو في بيان أن ممثليه سيجتمعون مع كل من الحكومة النرويجية وممثلي نظام مادورو. [سبوتنيك]
يلتقي ممثلون عن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وخصمه المعارض خوان غوايدو للمرة الأولى وجهاً لوجه، الأسبوع المقبل في أوسلو، في إطار الوساطة النرويجية الساعية لاحتواء أزمة البلد اللاتيني.

حيث قال غوايدو في بيان أن ممثليه سيجتمعون مع كل من الحكومة النرويجية وممثلي نظام مادورو.

من جهتها ذكرت وزارة الخارجية النرويجية في وقت سابق من السبت، أن ممثلين عن معسكري مادورو وغوايدو قرراً العودة إلى أوسلو الأسبوع المقبل.

محتوى ذو صلة
موقع تويتر يحجب حساب نجل حسن نصر الله

وقالت الوزارة:

“نؤكد مجدداً التزامنا مواصلة دعم البحث عن حل تفاوضي بين الطرفين في فنزويلا”.

يُذكر أن الأسبوع الماضي اجتمعت وفود المعسكرين الفنزويليين في أوسلو بشكل منفصل مع ممثلي الحكومة النرويجية، لكن لم تحصل اتصالات ثنائية مباشرة بينهما.

هذا وأعلن غوايدو المعارض من تيار يمين الوسط نفسه رئيساً مؤقتاً لفنزويلا في 23 يناير الماضي واعترفت به نحو 50 دولة حول العالم، على رأسها الولايات المتحدة.