السرطان يخطف مضيفات الطيران أكثر مما تخطفهن الكوارث الجوية

مضيفات الطيران السرطان يهدد حياتهن. [إنترنت]

نشرت صحيفة “غارديان” دراسة صادمة أجراها باحثو جامعة هارفارد الأمريكية، كشفت أن مضيفات الطيران أكثر عرضة للإصابة بمرض السرطان بين العاملات في باقي القطاعات.

وبينت الدراسة التي شملت 5366 مضيفة، أن واحدة من كل 7 منهن تتعرض للإصابة بهذا المرض الخبيث.

وحسب الصحيفة، ارتفعت الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 50% لدى المضيفات، مقارنة بالعاملات بمهن أخرى، حيث أن العمل على ارتفاع عال جدا عن الأرض يزيد معدل الإصابة بالإشعاع الكوني من 100 إلى 300 مرة.

وتقول الدكتورة إيرينا موردوخوفيتش قائدة الدراسة: النتائج مفاجئة وصادمة بسبب انخفاض وزن المضيفات إجمالا واضطرارهن للمحافظة على رشاقتهن، كما بسبب الإقبال على التدخين لديهن.

وبينت الدراسة زيادة نسب الإصابة بالسرطان لدى مضيفات الطيران خلال السنوات الأخيرة، بسبب زيادة معدلات ارتفاع الطائرات، وطول المدد التي تستغرقها الرحلات الجوية، مقارنة بالسابق.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق