السويحلي يُعلق على وجود مصر والإمارات وفرنسا ضمن الدول الداعية لوقف القتال في ليبيا

آثار وجود حكومات كل من مصر والإمارات وفرنسا في البيان غضب الشارع الليبي. [إنترنت]
علق الرئيس السابق للمجلس الأعلى للدولة عبد الرحمن السويحلي على البيان المشترك الذي أصدرته حكومات كل من مصر وفرنسا وإيطاليا والإمارات وبريطانيا وأمريكا والذي دعا لوقف القتال الفوري في ليبيا.

حيث قال السويحلي في منشور له على حسابه الرسمي في موقع التدوينات القصيرة “تويتر”:

“نموذج في العهر السياسي غير مسبوق، 3 دول متورطة حتى أذنيها في دماء الليبيين والهجوم على طرابلس، اليوم تدعونا إلى وقف الإقتتال والحوار،
وحضيض الإنهيار الأخلاقي، قبول دول كبرى تدّعي مسؤليتها عن الأمن والسلم العالمي، مشاركتها في هذا الإسفاف والانحطاط الذي لا قاع بعده!”

هذا وكانت الدول الست المذكورة أعلاه قد دعت في بيان مشترك، إلى خفض التصعيد في ليبيا ووقف العمليات القتالية والعودة إلى العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة، وحذرت من أن الجماعات الإرهابية قد تستفيد من الفراغ السياسي في البلاد.

أخبار ذات صلة
«الأعلى للدولة» يستنكر تصريحات الخارجية المصرية

وآثار وجود حكومات كل من مصر والإمارات وفرنسا في البيان غضب الشارع الليبي لضلوع هذه الدول في دعم قوات حفتر لأكثر من مئة يوم من عدوانه على العاصمة طرابلس في حرب تسببت بمقتل أكثر من 1000 شخص وتهجير أكثر من 120 ألف شخص من منازلهم بحسب الاحصائيات الأخيرة لمفوضية شؤون اللاجئين في الأمم المتحدة.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
أحمد رشيد

دول العار دمرها الله إن شاء الله

عبدالحق عبدالجبار

غضب الشعب الليبي اولاً لوجودك انت ومن معك في المشهد

عبدالحفيظ عبدالجبار