الضغوط تُجبر «نستله» على تخفيض كميات السكر والملح والدهون المشبعة في منتجاتها

مقر شركة نستله السويسرية. [stjegypt]
عين ليبيا

كشفت شركة نستله السويسرية إنها ستخفض بشكل أكبر كميات السكر والملح والدهون المشبعة في منتجاتها، حيث تسعى لتحسين صورة الأطعمة المعلبة في أعين المستهلكين المهتمين بصحتهم.

هذا وتتعرض «نستله» ومنافسوها لضغوط نتيجة تحول المستهلكين إلى أطعمة صحية بشكل أكبر، وابتعادهم عن المنتجات المصنعة مثل المعكرونة سريعة التحضير والبيتزا المجمدة.

وتحاول الشركة أن تستجيب  للضغوط بتقديم منتجات صحية بشكل أكبر كما تتجه نحو فئات أخرى ذات نمو أعلى مثل القهوة ومنتجات رعاية الحيوانات الأليفة والمياه المعدنية وأطعمة الرضعكما تُنتج «نستله» تنتج أصابع شوكولاته كيت كات والأنواع المختلفة من حساء ماجي.

وفي تصريح للشركة قالت إنها تريد خفض كمية السكر بواقع خمسة في المئة أخرى، تضاف إلى تخفيض بواقع أكثر من 34 في المئة نفذته الشركة منذ عام 2000، كما تريد خفض كمية الملح بواقع عشرة في المئة أخرى إلى جانب أكثر من 20 في المئة خفضتها منذ عام 2005.

مؤكدةً التزامها الذي قطعته عام 2014 بخفض الدهون المشبعة، بواقع عشرة في المئة في كل المنتجات، التي تدخل فيها حتى تلبي معايير منظمة الصحة العالمية.


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

logo