العُثور على أكثر من «60» جثه داخل حاوية

الاختناق هو السبب المرجح لموتهم. [صدى]

عُثِر على جثث أكثر من 60 مهاجرًا غير شرعي من إثيوبيا، صباح الثلاثاء، قضوا اختناقًا على ما يبدو في حاوية شحن تم توقيفها في شمال غرب موزمبيق، وفق مصدر بأحد المستشفيات.

وقال المصدر لوكالة “فرانس برس” إن ”شاحنة كانت تقل مهاجرين غير شرعيين من مالاوي، يشتبه في أنهم إثيوبيين، تم توقيفها عند جسر موساكانا في محافظة تيتي“.

وأضاف ”عثر على 64 شخصا في عداد الأموات. نجا 14 شخصاً فقط من الموت“، موضحاً أن ”الاختناق هو السبب المرجح لموتهم“.

وأظهرت صور بثّها تلفزيون ”ميرامار“ المحلي جثثا مكدسة في حاوية تقلها شاحنة نقل.

وتعدّ موزمبيق أحد الطرق الأكثر تفضيلاً للمهاجرين السريين، خصوصاً القادمين من إثيوبيا، سعياً منهم للوصول إلى جنوب إفريقيا والعثور على عمل.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق