الغنوشي يُحذر من انفجار اجتماعي قادم في تونس بسبب الفقر!

بين الغنوشي أن الشعب التونسي يريد أن تتجسد القيمة الأولى للثورة وهي العدالة الاجتماعية. [إنترنت]
وجه التونسي راشد الغنوشي الأحد تحذيراً من مخاطر الانفجار الاجتماعي في تونس إذ لم يتم الاستماع إلى مطالب الفئات والجهات الفقيرة، مؤكداً تركيز حركته في المستقبل على حلّ معضلة الفقر والتفاوت الاجتماعي والجهوي.

حيث جاء ذلك في كلمة للغنوشي، أمام نحو ألف من كوادر حركته في ختام الملتقى السنوي لكوادر حركة النهضة بالعاصمة تونس، الذي انعقد السبت والأحد، تحت شعار “لا مواطنة دون عدالة اجتماعية”.

وقال الغنوشي:

“هناك خطر حقيقي بالانفجار في تونس إذا لم يكن لنا الوعي بذلك كمسؤولين في البلاد”.

وتابع:

“نحن حزب في السلطة ونعترف أن الخطوات التي قطعناها إلى حد الآن هي خطوات رسخت الفوارق الطبقية ولم تُزلها”.

وأضاف الغنوشي:

“بعد أن حققنا خطوات في الانتقال الديمقراطي اليوم ننتقل إلى مرحلة الدفاع عن المستضعفين والمناطق الضعيفة وهوامش المدن”.

كما بين أن الشعب التونسي يريد أن تتجسد القيمة الأولى للثورة وهي العدالة الاجتماعية.

أخبار ذات صلة
الحرس الثوري الإيراني يحتجز ناقلة نفط بريطانية

هذا وأقرّ الغنوشي بأنه بعد 8 سنوات من الثورة شباب تونس ومحيط المدن الرئيسية بما في ذلك العاصمة محاطة بساجات من الفقر، مُتعهداً باستمرار حركته في النضال حتى تتحقق القيمة العليا للثورة إذ لا ديمقراطية بدون عدالة اجتماعية حسب قوله.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
انتهى زمن حكومة الاخوان ... وبدء زمن الحساب منالله

تونس انتهت هي الدولة التي انطلقت منها ثورات الشيطان وتنظيم عبادة الشيطان تحرق حرق هي وشعبها بإذن الله العلي العظيم … تونس وكر من أوكار الكفر والفجور والفسوق سينزل بها غضب الله العلي العظيم وسنكون بأنشاء مخيم أممي على الحدود الليبية للجالين التونسيين بسعة 3 مليون تونسي … مع أغلاق كامل لحدود ليبيا بعزة العظيم الجبار… أنشاء الله … دولة كانت في خراب الامة الاسلامية وقتل الابرياء وتدمير الشعوب العربية ونشر الفتن والذبح باسم الثورات العربية .