المشري: سيكون لنا الدور الذي كان للآباء المؤسسين والمجاهدين العظام

المشري: الاستقلال لم يأت من فراغ ولم يأت هبة. [المجلس الأعلى للدولة]

وجه رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، كلمة الثلاثاء، للشعب الليبي، بالتهنئة والتبريكات، بمناسبة الذكرى الـ68 لنيل ليبيا استقلالها.

وقال المشري في كلمته، إن هذا الاستقلال لم يأت من فراغ ولم يأت هبة، وإنما جاء نتيجة للتضحيات العظام التي قدمها المجاهدون في صد العدوان والغزاة، ومن أرادوا العبث بمقدرات الوطن، وسطروا الملاحم العظام والتضحيات التي سجلها لنا التاريخ في كل بقاع ليبيا.

وأضاف يقول:

نيل الاستقلال كان أيضًا بفضل مجهودات كبيرة قام بها الليبيون في المجال السياسي في عصبة الأمم، حيث توّج كل ذلك بهذا الاستقلال الذي جمع الليبيين في دولة واحدة بأقاليمها التاريخية، ثم كان لها التوحد نتيجة الإرادة الحقيقية لليبيين في التوحد والانضمام وبناء دولة عصرية.

وتابع المشري:

كان للحركة السنوسية وللملك الصالح إدريس رحمه الله وللمجاهدين في كل المناطق دور كبير في جمع الصف، وتقديم التنازلات للوصول بليبيا موحدة قوية، ونالت استقلالها على هذا الشكل.

ونوه بأن أيادي العابثين بالوطن قلبت هذا الأمر ودخلت ليبيا في سنوات عجاف طويلة، كانت فيها في أسوأ حالاتها، ثم استطاع هذا الشعب العظيم بثورة 17 فبراير إعادة الأمر إلى نصابه، وقال:

ولو كان لنا من الأمر شيئ لأعدنا حتى جثمان الملك الصالح إلى الجغبوب، بدلاً من بقائه في البقعة الصالحة بالمدينة، وذلك وفاءً للأجداد المؤسسين.

وأردف يقول:

قامت الآن ثورة مضادة أخرى استنجدت بكل رخيص شرقًا وغربًا، عربًا وعجمًا، في سبيل إنهاء هذه الثورة، لكن هيهات هيهات، فإن شبابنا الصامدون في حدود طرابلس، والذين يسطّرون أحسن الملاحم وأقواها، والذين قدموا نماذج ودروسًا في كيفية الثبات والقتال والفداء.

واختتم رئيس المجلس الأعلى للدولة كلمته بالقول:

نحن أيضًا في ساحات العمل السياسي، لم نخذلهم أبدًا ولن نبيع هذه التضحيات، ولن نتنازل عن المبادئ وسيكون لنا الدور الذي كان للآباء المؤسسين وللمجاهدين العظام.

كلمة رئيس المجلس الأعلى للدولة بمناسبة الذكرى (68) للاستقلال.

كلمة رئيس المجلس الأعلى للدولة السيد خالد المشري بمناسبة الذكرى (68) للاستقلال.

Gepostet von ‎المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة‎ am Dienstag, 24. Dezember 2019

اقترح تصحيحاً

التعليقات: 4

  • ناصر التاجوري

    ما ابعد الخيل عن الخرفان..

  • عبدالحق عبدالجبار

    ما بعدك يا عصبانة انت تقصد ستصبحون عصام … اما الكذاب يسمونه كذاب عندما لا يصدق نفسه ولكن عندما يصدق نفسه يسمونه مجنون … نحسابوا إلا واحد كان عنده هذا الجنون ولكن البائن بعد فبراير تشركت الشكارة وطلع الخرتيت … هل تعلم يا عصبانة الفرق بين الامي و الجاهل فأنت جاهل بل ابو ابو جهل يا ركلوت يا عبيط جمل وعفس في باسطي

  • عبدالحق عبدالجبار

    أيها الأحزاب وعلي راسكم الخوان والقبالين والجهويين لقد جعلتوا جرح الوطن الغالي ليبيا عميق عميق أعمق من سابع ارض لقد هدمتوا الوحدة الوطنية واللحمة الاجتماعية لقد كسرتوا العمود الفقري للبلاد ولقد هدمتوا صلة المواطن بربه اعمالكم اوسخ من اعمال الصهيونية لقد هدمتوا البلاد وجعلتوها اسوء من غزة و العراق وسوريا واليمن مجتمعين لعنة الله عليكم هل ما فعلتوا هذه الثمانية سنوات و ما مزالتوا تفعلون تسمونه حرية وديمقراطية ودولة مدنية ان كانت هذه الحرية و الديمقراطية والدولة المدنية الله يرزينا في الحرية والديمقراطية و الدولة المدنية لعنة الله عليكم دنيا وآخرة …..
    https://youtu.be/XGHfeWEUWhw

  • حفيد عقبة بن نافع

    الشعب التونسي العظيم
    راقب حدودك وقواعدك الجوية والبحرية ومعسكراتك. فان تحالف المال القطري وانتهازية التركي وحزب النهضة قد يفعلون ما لايخطر علي بال بشر. مناشدة لعناصر الجيش والاستخبارات التونسية الوطنية ان لاتسمح بأن يتم العبث بعمق تونس الإستراتيجي ومصالحها مع جيرانها

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً