المشري يُبدي استغراب «الأعلى للدولة» من موقف البعثة الأممية تجاه هجوم قوات حفتر

التقى رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، الأحد، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا غسان سلامة.

وتم خلال اللقاء مناقشة تداعيات هجوم قوات حفتر على العاصمة طرابلس، وآخر التطورات الحالية في ليبيا، حيث أبدى المشري استغراب المجلس من موقف البعثة من العدوان الذي تتعرض له العاصمة وعدم إدانتها بشكل قوي وواضح للعمليات الإجرامية التي يقوم بها حفتر والدول الداعمة له، بحسب ما نقل المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة.

كما ناقش الطرفان الموقف الدولي وموقف مجلس الأمن من هذه الاعتداءات التي تعرض حياة المدنيين والمنطقة بأكملها للخطر والفوضى وتعرقل كل جهود معالجة الأزمة وإنهاء الانقسام.

أخبار ذات صلة
الولايات المتحدة تُحمّل إيران مسؤولية الهجوم على ناقلتي النفط في خليج عُمان

من جانبها قالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عبر صفحتها الرسمية، إن سلامة ناقش مع رئيس المجلس الأعلى للدولة سُبل الحد من القتال في شهر ⁧‫رمضان المبارك‬⁩.

كما أطلع المبعوث الأممي المشري على زياراته وأنشطته الأخيرة، وبالمقابل أطلع رئيس المجلس سلامة على اجتماعاته الأخيرة داخل ⁧‫ليبيا‬⁩ وخارجها.