المعارضة الجزائرية تبحث عن مرشح مُنافس لبوتفليقة

عقدت أحزاب معارضة ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة للبحث عن مرشح توافقي للوقوف في الانتخابات الرئاسية أبريل القادم. [Tiwtter]
قررت الأحزاب والشخصيات المعارضة في الجزائر البحث عن مرشح توافقي لمواجهة الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة في الانتخابات الرئاسية المقررة في شهر أبريل القادم.

وكان بوتفليقة قدم بصفة رسمية ترشحه لولاية رئاسية خامسة.

وقد عقدت اليوم الأربعاء المعارضة الجزائرية، اجتماعاً للبحث عن مرشح توافقي.

ومن المنتظر أن يحضر اللقاء رئيس الحكومة الأسبق علي بن فليس وعبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم المعارض.

وسيناقش الاجتماع الضمانات التي سيقدمها مرشح المعارضة، مثل التعهد بالترشح لولاية واحدة فقط ضماناً لتداول السلطة.

أخبار ذات صلة
الدستور التونسي يُشعل حرباً بين حزب الشاهد والباجي قايد السبسي

وتغيب عن الاجتماع أكبر حزبين للمعارضة الجزائرية الذين يرون من انتخابات 18 أبريل ما هي إلا “إعادة تعين الرئيس”.

هذا وقد شهدت مؤخراً عدة مدن وبلدات جزائرية احتجاجات ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة بسبب وضعه الصحي، فيما دعا الرئيس الجزائري عبر المتحدث بإسمه “للتعقل” والمحافظة على الاستقرار السياسي والاقتصادي في البلاد.