النزلات المعوية تُقلق راحة المواطنين وأحد مستشفيات طرابلس ينفي تسجيل وفيات

النزلات المعوية تعد من أبرز الأمراض التي تصيب الأطفال مع التغيرات الجوية. [إنترنت]
فنّد مستشفى الأطفال بطرابلس تسجيل أي حالة وفاة بين الأطفال بسبب النزلة المعوية التي انتشرت مؤخراً والناجمة عن عدوى فيروسية، بعد ظهور أعراض المرض على عدد من الأطفال تمثلت في إسهال وقيء وارتفاع في درجة حرارة الجسم.

حيث دعا مدير مستشفى الأطفال بطرابلس أحمد البشتي المواطنين إلى عدم الإنجرار وراء الشائعات التي تسبب الهلع والخوف بينهم، مبيناً أن المرض موسمي ويحدث مع التغيرات الجوية كما أن الحالات المسجلة تماثل أغلبها للشفاء بعد إعطائها أملاح تعويضية فيما تم إيواء عدد بسيط داخل المستشفى.

محتوى ذو صلة
«الحوار الوطني» تُناشد الرئاسي بأن يتعامل بجدية مع مطالب أعضاء هيئة التدريس الجامعي

كما أوضح مدير مستشفى الأطفال بطرابلس أن مرض النزلة المعوية يعد من الأمراض التي تنتشر خلال فصل الصيف، مرجعًا أسباب انتشار المرض إلى عدم الاهتمام بنظافة الأيدي وتناول أطعمة غير صحية .

يذكر أن النزلات المعوية تعد من أبرز الأمراض التي تصيب الأطفال مع التغيرات الجوية، وتحدث نتيجة تعرض الطفل للعدوى المنتقلة إليه من والديه أو ممن يحملها، عند ملامسة يد ملوثة بعدوى ليد الطفل إذ يضعها الأخير في فمه، مما يتسبب في نقلها إليه.