النوم أقل من 6 ساعات في اليوم يُعرض الأشخاص للإصابة بأمراض القلب التاجية!

تحفز عدم كفاية النوم في ليلة واحدة زيادة الوزن، وفقدان الكتلة العضلية وكذلك يؤثر على بقاء هذه الذكريات مخزنة في الدماغ. [إنترنت]

أكد البروفيسور بول غرينغراس استناداً إلى نتائج الدراسات المكرسة لتأثير قلة النوم في الجسم، أن الأشخاص الذين ينامون أقل من ست ساعات معرضون للإصابة بأمراض القلب التاجية.

حيث اشترك في هذه الدراسة ألفا متطوع من بريطانيا، واتضح للباحثين أن 44% منهم ينامون أقل من 6 ساعات في اليوم، وفقط 17% ينامون 8 ساعات يومياً.

وبحسب غرينغراس، فإن أولئك الذين ينامون أقل من 6 ساعات في اليوم معرضون لخطر أمراض القلب التاجية “نقص تروية القلب” بنسبة 60%، كما أن كل من يعاني من قلة النوم معرض للإصابة بارتفاع ضغط الدم وزيادة مستوى الكوليسترول في الدم.

محتوى ذو صلة
منظمة الصحة العالمية تُزود المراكز الصحية بإمدادات تكفي لعلاج 220 ألف مريض

وتحفز عدم كفاية النوم في ليلة واحدة زيادة الوزن، وفقدان الكتلة العضلية وكذلك يؤثر على بقاء هذه الذكريات مخزنة في الدماغ.

هذا ويضيف البروفيسور، أن قلة النوم تؤثر سلباً في صحة المرء، وتصبح مشكلة صحية جدية، لأن النوم يؤثر في الحمض النووي للإنسان كغيره من العوامل الخارجية مثل الطعام ومستوى الإجهاد والتدخين.

في سياق متصل يشير البروفيسور، إلى أن الرياضة والنشاط البدني يساعدان على الاستغراق في نوم عميق، ووفقا له، 85% من الناس اكتشفوا أن نوعية نومهم تحسنت بعد ممارستهم للرياضة.