انتخابات ليبيا

الهواري: تاورغاء تشهد نهضة غير مسبوقة يلمسها كل زائر

قال الناشط الحقوقي ناصر الهواري، إن مدينة تاورغاء تشهد نهضة غير مسبوقة يلمسها كل زائر.

جاء ذلك في تعليق له، على حديث النائب عن تاورغاء جاب الله الشيباني، خلال جلسة مجلس النواب التي خُصِصت لمساءلة الحكومة، أمس الأربعاء.

وكتب الهواري عبر حسابه على فيسبوك: “#كرزاي_تاورغاء عبارة أطلقها نائب تاورغاء بمجلس النواب جاب الله الشيباني على الأستاذ عبدالرحمن الشكشاك رئيس المجلس المحلي تاورغاء بجلسة البرلمان، كما تلفظ بألفاظ لا تليق بحق رئيس الحكومة.

وأضاف: “الشيباني كغيره من نواب العازه لم يدخل مدينة تاورغاء منذ ثمان سنوات حتى بعد توقيع ميثاق الصلح وعودة عدد كبير من العائلات… الشيباني الراغب في الترشح لولاية برلمانية ثانية يسعى لأن يكون بطل قومي ويقوم بدعاية مجانية لنفسه ويُدلي بكلام بعيد عن الواقع”.

وتابع الهواري: “لم يقدم شىء لمدينة تاورغاء خلال وجوده في مجلس النواب، وكل ما يذكر له عبارته الشهيرة #فبراير_نكبة.. أما عبد الرحمن الشكشاك فهو الرجل الاستثنائي الذي ساعد وجوده على توقيع ميثاق الصلح وعودة الأهالي”.

وأشار الهواري إلى أن المدينة تشهد نهضة غير مسبوقة وتقدم يلمسه كل زائر للمدينة، ولو لم يتحقق لتاورغاء سوى العودة وانتهاء حالة العداء مع مصراته لكان ذلك كافياً.

ولفت إلى أن أهالي المدينة حصلوا على تعويضات قدرها 12 ألف دينار لكل منزل كتعويض مؤقت لتهيئة المنازل للعودة وهو وإن كان مبلغ ضئيل بالنسبة للمنازل المدمرة تدميراً كلياً لكنها بداية لخطوات أخرى أكثر جبراً وتعويضاً إسوة بباقي المدن الليبية.

واختتم بالقول: “النرجسية وإدعاء البطولة أصبح وباءً متفشياّ بين النخب والمسئولين”.

#تاورغاء_وحق_العودة. نشطاء تاورغاء كفاكم عبثاً، وقفت في صفكم ضد مصراته حينما تخاذل الجميع، حملت قضية تاورغاء حقوقياً…

تم النشر بواسطة ‏الحقوقي ناصر الهواري‏ في الخميس، ٩ سبتمبر ٢٠٢١
اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً