الوطنية للنفط توقع اتفاقية جديدة لدعم البلديات في ليبيا بـ20 مليون دولار

تم توقيع الاتفاق الذي بلغت قيمته 20 مليون دولار في مبنى المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس.

صادقت المؤسسة الوطنية للنفط ومجموعة تضمّ عدداً من الشركاء الدوليّين المتمثلين في ريبسول وتوتال و أو أم في وإكوينور، والمعروفة باسم ائتلاف ريبسول، على اتفاقية بقيمة 20 مليون دولار لدعم سلسلة من مشاريع التنمية المستدامة لفائدة القاطنين في المناطق المجاورة للمواقع التي تشرف على إدارتها شركة أكاكوس للعمليات النفطية التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط.

حيث تم توقيع الاتفاق الذي بلغت قيمته 20 مليون دولار في مبنى المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس يوم الاثنين الماضي.

وسيساهم هذا التمويل في دعم عدّة مشاريع في بلديات أوباري وبنت بيّة والغريفة وسبها والزنتان وجادو والرياينة ويفرن والرجبان والزاوية الغربية، وذلك على مدى العامين القادمين، وهو ما يؤكّد التزام كلا الطرفين بالرفع من المستويات المعيشية ودعم كل المناطق والمجتمعات المجاورة لعمليات قطاع النفط والغاز.

هذا وصرّح السيّد خالد بوخطوة مدير عام الإدارة العامة للسلامة والبيئة والأمن والتنمية المستدامة بالمؤسسة قائلاً:

“يسرّنا جدّاً إبرام هذا الاتفاق، كما نتقدّم بالشكر إلى كلّ شركائنا على تعاونهم والتزامهم بالمساهمة في مشاريع التنمية المستدامة التي تقوم بها المؤسسة الوطنية للنفط. ونحن نتطلّع إلى إنجاز هذه المشاريع على أرض الواقع”.

وتابع:

“لقد تمّ اختيار هذه المشاريع بعد دراسة دقيقة للاحتياجات الضرورية لهذه المناطق وتطلعات المجتمعات المتواجدة بها، كما أننا فخورون بقيامنا بواجبنا في النهوض بالاقتصاد المحلّي، وذلك من خلال توفير فرص التدريب والمهارات التي من شأنها أن تساعد الشباب في هذه المناطق على إنشاء مشاريع وخلق فرص عمل جديدة”.

ويُذكر أنه من بين المشاريع المزمع تنفيذها المساهمة فى توفير البنى التحتية الأساسية للمياه اﻟﺼﺎﻟﺤﺔ ﻟﻠﺸﺮب ﻓﻲ كل من بلديات اﻟﻮادي واﻟﺠﺒﻞ ﺑﻤﺎ ﻓﻲ ذﻟﻚ ﺣﻔﺮ اﻵﺑﺎر، وصيانة ﺧﺰاﻧﺎت اﻟﻤﻴﺎﻩ اﻟﻤﻮﺟﻮدة، و انشاء أخرى ﺟﺪﻳﺪة، وﺗوفير ﻤﻀﺨﺎت اﻵﺑﺎر، وتقديم الدعم لمركز علاج مرضى السكري بالزاوية، بالإضافة إلى إنشاء مركز ثقافي ومركز لبناء القدرات في أوباري والقيام ببرامج لمساعدة الشباب وتقديم الدعم للأندية الرياضية.

محتوى ذو صلة
«محمد السادس» يرفض طلب «نتنياهو» زيارة المغرب

في سياق متصل وقع الاتفاقية كل من المهندس مصطفى صنع الله، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، والسيد لويس باولو نافاس، مدير عام شركة ريبسول فرع ليبيا، والسيد جمعة شيتة، نائب المدير العام لشركة “أو أم في” فرع ليبيا، والسيد أحمد بولسين، نائب المدير العام لشركة توتال فرع ليبيا.

كما حضر مراسم التوقيع السيد خالد بوخطوة، مدير عام الإدارة العامة للسلامة والبيئة والأمن والتنمية المستدامة بالمؤسسة الوطنية للنفط، والسيد مختار عبد الدائم، مدير إدارة التنمية المستدامة بالمؤسسة، والسيد نوري الصيد، رئيس لجنة الإدارة بشركة أكاكوس للعمليات النفطية، والسيد المهدي اصمامه، نائب المدير العام بشركة ريبسول فرع ليبيا، والسيدة رندة القريتلي مديرة ادارة التنمية المستدامة بشركة ريبسول للعمليات النفطية.