عاجل

الولايات المتحدة الأمريكية تُطالب بانسحاب الجيش السوداني من الخرطوم

الولايات المتحدة لن تتدخل في التحقيق بحادثة فض اعتصام الخرطوم. [إنترنت]
أكد مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الإفريقية تيبور ناجي الجمعة أن بلاده طلبت من الجيش السوداني سحب قواته من العاصمة الخرطوم.

حيث أفاد ناجي بوجود مخربينمن طرفي الأزمة في السودان يحُولون دون التوصل إلى اتفاق.

كما شدّد المسؤول الأمريكي على أهمية الوصول إلى حكومة مدنية تلقى رضى الشعب.

وأشار إلى أن واشنطن تدعم الوساطة، وتأمل أن تلاقي النتيجة الناجمة عنها قبولاً من قبل الشعب السوداني.

هذا وأوضج ناجي أن الولايات المتحدة لن تتدخل في التحقيق بحادثة فض اعتصام الخرطوم إذا كان بيد جهات مستقلة تنظر في كافة الأدلة لكشف المسؤولين عنه، مُحذراً من إمكانية الوصول إلى حالة من الفوضى في السودان، كما هو الحال في ليبيا.

محتوى ذو صلة
ضغوط أمريكية على الصين للانضمام إلى محادثات نووية

وكانت القوات الأمنية السودانية قد اقتحمت ساحة الاعتصام وسط الخرطوم، وفضته بالقوة، دون إعلان العسكري الانتقالي المسؤولية عن الخطوة، فيما أعلنت المعارضة آنذاك، مقتل 35 شخصاً على الأقل، قبل أن تعلن لجنة أطباء السودان ارتفاع العدد إلى 118 قتيلًا.

اقترح تصحيحاً

تعليقات فيسبوك


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

Send this to a friend