انتخابات ليبيا

بإنتاج تركي باكستاني.. مشروع مسلسل تاريخي عن «صلاح الدين الإيوبي»

تعتزم تركيا وباكستان إنتاج مسلسل تاريخي مشترك يتناول قصة القائد الإسلامي “صلاح الدين الأيوبي” محرر القدس بعد 88 عاما من الاحتلال الصليبي.

ويشترك في إنتاج المشروع شركتي “أكلي” التركية و”أنصاري شاه” الباكستانية لإنتاج الأفلام والمسلسلات.

ونقلت وكالة “الأناضول” للأنباء عن بيان صادر من شركة “أكلي”، أن صاحبها المنتج إمره كونوك، تلقى عرضا من الشركة الباكستانية “أنصاري شاه” للأفلام، حول تصوير المسلسل التاريخي الذي يتناول قصة “صلاح الدين الأيوبي”.

وأوضح أن الشركتين توصلتا إلى اتفاق بعد يومين من المفاوضات في العاصمة الصربية بلغراد.

وأشار البيان إلى أن المسلسل سيتم تصويره في تركيا، ومن المخطط له أن يتكون من ثلاثة أجزاء.

ونقل البيان عن المنتج إمره كونوك قوله، إن المسلسل التلفزيوني سيضم ممثلين من تركيا وباكستان.

وأشار إلى أن المشروع يعد مكسبا كبيرا لتركيا في المجالين الثقافي والاقتصادي.

وأضاف: “ندرك صعوبة تجسيد شخص عظيم مثل صلاح الدين الأيوبي الذي ترك بصماته في التاريخ، ولكننا أيضًا سعداء جدًا لتحقيق هذا المشروع”.

وأردف: “سنقوم بإعداد مشروع تنتظره جميع منصات المسلسلات التليفزيونية والسينما بفارغ الصبر، أتمنى أن يكون مفيدا للعالم الإسلامي بأسره”.

وفي الثاني من أكتوبر 1187، استطاع المسلمون بقيادة صلاح الدين الأيوبي تحرير مدينة القدس، بعد 88 عاما من الاحتلال الصليبي.

وصلاح الدين الإيوبي هو الملك الناصر أبو المظفر صلاح الدين والدنيا يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب الدُويني التكريتي (532 – 589 هـ / 1138 – 1193 م)، قائد عسكري أسس الدولة الأيوبية التي وحدت مصر والشام والحجاز وتهامة واليمن في ظل الراية العباسية، بعد أن قضى على الخلافة الفاطمية التي استمرت 262 سنة.

وقاد صلاح الدين عدّة حملات ومعارك ضد الفرنجة وغيرهم من الصليبيين الأوروبيين في سبيل استعادة الأراضي المقدسة التي كان الصليبيون قد استولوا عليها في أواخر القرن الحادي عشر، وقد تمكن في نهاية المطاف من استعادة معظم أراضي فلسطين ولبنان بما فيها مدينة القدس، بعد معركة حطين الشهيرة.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً