باشاغا: تحرك قوات الكرامة صوب طرابلس جاء بعد تلقيها ضوء أخضر من دولة عربية

باشاغا: الشعب الليبي يشعر بالخذلان من المجتمع الدولي.

قال وزير الداخلية بحكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، إن تحرك قوات الكرامة صوب العاصمة طرابلس جاء بعد تلقيها ضوء أخضر لتدمير العاصمة من دولة عربية لم يسمها.

وأوضح باشاغا في مقابلة مع قناة الحرة الأمريكية أن عمليات حفتر العسكرية تعد استهتارا بالمجتمع الدولي، والمبعوث الأممي إلى ليبيا، مؤكدا أن ليبيا لن تحكم إلا بالتوافق وليس عبر قوة السلاح، حسب قوله.

وأضاف أن اجتماع أبو ظبي الأخير الذي جمع حفتر والسراج ذهب إليه الأخير بهدف إبداء حسن النية، كاشفًا أن السراج وافق على مطالب حفتر بأن يكون القائد العام للجيش وأن يتنازل عن القائد الأعلى وتشكيل مجلس أمن وطني، وقال:

“لكن تكشفت نية الطرف الآخر الذي أراد أن يغدر بقوة السلاح”.

وأكد باشاغا أن العاصمة سوف تصمد، مشيرًا إلى أن القوات الأمنية في العاصمة طرابلس استشعرت وأيقنت أنه لا يمكن فرض الأمر بقوة السلاح وأن من يقاتلون هم ليبيون والعاصمة مكتظة بثلاثة ملايين إنسان.

ونوه الوزير إلى أن الشعب الليبي يشعر بالخذلان من المجتمع الدول، وأنه من الآن وصاعدا لن يثقوا في وعود المجتمع الدولي وسيعتمدون على أنفسهم في صون البلاد، وفق تعبيره.

1
اترك تعليق

1 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
0 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
1 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
الداودي يوسف

باش اغا”دولة عربية اعطت الضوء الاخضر لحفتر لتدمير طرابلس”. قول لنا من هي هذه الدولة ،والا كلام وبس لايغنى ولايسمن من جوع ، الحكاية تدمير وهذه جريمة كان حق،مايمشيش الكلام الدبلوماسي هنا ياسيد اغا وانت وزير وفي بلادك من ايش خائف