باشاغا يؤكد على ضرورة الاهتمام بمصلحتي الأحوال المدنية والجوازات والجنسية

عقد وزير الداخلية بحكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، اجتماعًا الأربعاء، مع رئيس مصلحة الأحوال المدنية محمد بالتمر، ورئيس مصلحة الجوازات والجنسية العميد جمعة غريبة، ومدير إدارة تقنية المعلومات والتوثيق سامي السبكري.

وأوضحت الصفحة الرسمية للوزارة، أن الاجتماع الذي عُقِد بمقر مصلحة الأحوال المدنية بجنزور، استعرض عدد من المواضيع التي تهم مصلحتي الأحوال المدنية والجوازت والجنسية.

أخبار ذات صلة
إيطاليا تُجدد موقفها الرافض للعدوان على العاصمة طرابلس

من جانبه شدد باشاغا خلال الاجتماع على ضرورة التركيز على هاتين المصلحتين، والاهتمام بها لما لهما من أهمية كبيرة والمساس بهما أمر يهدد الأمن القومي للبلاد.