بالصور.. زعيمة أخطر العصابات في المكسيك تُفارق الحياة

قامت كلوديا بعدد من الاغتيالات ولم تستطع الشرطة إلقاء القبض عليها بسبب الحراسة المشددة التي تحظى بها. [إنترنت]

كشفت الشرطة المكسيكية اليوم الأربعاء عن عثورها على عارضة الأزياء وزعيمة إحدى أخطر عصابات المخدرات في المكسيك كلوديا أوتشوا فيليكس جثة هامدة داخل أحد المنازل.

حيث أنن فيليكس هي عارضة أزياء مكسيكية، أصبحت مهربة مخدرات وزعيمة عصابة لوس أنتراكس، وقائدة وحدة الاغتيالات في عصابة سينالوا المكسيكية، وذلك بعد اعتقال زعيم العصابة السابق وصديقها خوسيه رودريغو جامبوا.

وقامت كلوديا بعدد من الاغتيالات، ولم تستطع الشرطة إلقاء القبض عليها بسبب الحراسة المشددة التي تحظى بها.

محتوى ذو صلة
بينهم سعوديون وإماراتيون.. إلقاء القبض على عشرات الأشخاص في تفكيك شبكة دولية لاستغلال الأطفال جنسياً

هذا وعرفت كلوديا بشكل كبير عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث عمدت دائماً إلى نشر صور لها،  تكشف عن نمط حياتها الفارهة من يخوت وسيارات رياضية وأنواع من الأسلحة، وقد تم حظر حساباتها الرسمية على فيسبوك وتويتر أكثر من مرة بسبب نشاطها المشبوه.