بالصور.. شركة الكهرباء تُناشد لإنهاء معاناة العاملين بمحطة جنوب طرابلس بسبب «مكب القُمامة»

تعتبر محطة جنوب طرابلس إحدى المحطات التي تعتمد عليها الشركة في توليد الطاقة. [شركة الكهرباء]
قالت الشركة العامة للكهرباء إن موظفي محطة جنوب طرابلس الغازية لا زالوا يتعرضون بصورة يومية وعلى مدار سنوات عديدة إلى وضع وصفته بـ”مأساوي وخطر يحذق بهم نتيجة لوجود مكب القمامة (مصنع تدوير القمامة سابقاً) ملاصقاً للمحطة.

وأشارت الشركة في منشور عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، إلى الخطر المباشر الذي يحدثه اشتعال النيران والحرائق في المكب نتيجة لتلك الغازات الناتجة عن تحلل النفايات بارتفاع درجات الحرارة خصوصاً خلال فصل الصيف وهذا يشكل خطرًا مباشرًا على خطوط إمداد الوقود (السائل والغازي) للمحطة، بالإضافة إلى المخاطر والأضرار والأمراض التي تسببها تجمع النفايات والقمامة على الصحة العامة للعاملين بها، بحسب الشركة

كما تسبب الدخان المتصاعد خلال الفترة الماضية في خروج الوحدة الخامسة والسادسة والسابعة نتيجة لدخول الأدخنة إلى مصفيات الهواء.

وتعتبر محطة جنوب طرابلس إحدى المحطات التي تعتمد عليها الشركة العامة للكهرباء في توليد الطاقة الكهربائية وتتكون من 7 وحدات توليد غازية بقدرة إجمالية تصل الى 600 ميغاوات، ويوجد بها حوالي 200 موظف تقريباً من مختلف الوظائف يعملون رغم الوضع وحجم الضرر الذي يتعرضون له بصورة يومية نتيجة لوجود مكب القمامة الملاصق للمحطة الذي أنشأ لغرض تدوير القمامة ومخلفات مدينة طرابلس بعد قفل المكب المعروف باسم “عكرة” سابقا من طرف الجهات المختصة والجهات ذات العلاقة، وفقًا لمنشور شركة الكهرباء.

69504640_1170241709830318_8391826120210644992_o
69528096_1170241983163624_8652194154454974464_o
69580469_1170241549830334_5822929738645110784_o
69648090_1170241939830295_1457396391964835840_o
69664180_1170241476497008_1947250627688005632_o
69664920_1170242133163609_2176807756256772096_o
69688186_1170241249830364_1038451473593139200_o
69702484_1170241823163640_851526250534010880_o
69739559_1170241853163637_8107638901717336064_o
69743513_1170241639830325_3617653212573597696_o
69772246_1170242193163603_3691960471826464768_o
69786692_1170241623163660_4787555733673607168_o
69824642_1170241789830310_2969793800114798592_o
69864884_1170241663163656_4371392562540314624_o
69889213_1170241919830297_1471275303903952896_o
69957568_1170241583163664_1697022551668031488_o
69995574_1170242269830262_4344449897685057536_o
69996200_1170241269830362_2668374923721834496_o
69996515_1170242163163606_5397247893486698496_o
70033625_1170241226497033_7906381720683806720_n
70173124_1170241389830350_4572083834387955712_n
70176241_1170242016496954_8673083050021617664_o
70194649_1170242306496925_7332158989938982912_o
70247736_1170241746496981_3682063179254333440_o
70243898_1170241736496982_2830094297980731392_o
70279646_1170241463163676_2482894501891276800_o
70310717_1170241329830356_2143173961851076608_o
70396706_1170242083163614_8658125800643493888_o
70455245_1170241899830299_2132869708242747392_o
70528889_1170242053163617_8674927893094072320_o
70557429_1170241366497019_8720956361820602368_o
70831394_1170242236496932_8752672706731704320_o
70833521_1170241569830332_1139089382041452544_o
70250805_1170241409830348_4283145755000045568_o
Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image...
محتوى ذو صلة
«عماري زايد» يجتمع بممثلي هيئة التدريس الجامعي ونقابة الموظفين

ولخصت الشركة أهم الأضرار الناجمة والآثار المترتبة على هذا الوضع فيما يلي:

  • انتشار الروائح الكريهة.
  • اشتعال النيران والحرائق.
  • عند تجمع المياه وعوادم الزيوت يكون المكب بيئة خصبة لظهور الحشرات منها الذباب والناموس والفئران وأيضا تكاثر الميكروبات وتطايرها في الهواء الأمر الذي تتسبب في أمراض مختلفة للعاملين.
  • صعوبة دخول وخروج العاملين من وإلى المحطة.
  • صعوبة إدخال ناقلات قطع الغيار خصوصا أثناء فترات إجراء العمرات الجسيمة لوحدات التوليد.

ونوهت شركة الكهرباء بأنها ناشدت عديد المرات في هذا الصدد الجهات المسؤلة والجهات ذات العلاقة باتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها إنهاء معاناة العاملين ولضمان سير عمل المحطة، معربة عن أملها في إيجاد حلول جدرية لهذا الوضع البيئي الذي وصفته بـ”المأساوي.