بترايوس: بُوتين «هدية» قيّمة للناتو

أشار بترايوس أن بوتن بعد وصوله للسلطة منح الناتو سبباً في البقاء. [النهار]
وصف المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية ديفيد بترايوس، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ”الهدية القيمة” لحلف الناتو.

وقال بترايوس خلال مؤتمر “Raisina Dialogue” إن وصول بوتين إلى السلطة منح الحلف سبباً للبقاء.

كما اقترح المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية على واشنطن أن تتحدى “النظام الجيوسياسي الجديد”، بما في ذلك بمساعدة حلف الناتو.

وعلى الرغم من الانتقادات، التي وجهها الرئيس دونالد ترامب للحلف، إلا أن البيت الأبيض يواصل التخطيط لزيادة القوة العسكرية الأمريكية في أوروبا.

ودعا ترامب أعضاء الناتو مرارا إلى زيادة الإنفاق على الدفاع، ووفقاً للقرار الصادر في قمة بوخاريسف في عام 2014، فإن جميع الدول الأعضاء في الحلف يجب أن توصل حصة الإنفاق إلى 2% من الناتج المحلي الإجمالي.

ولكن وفقاً لتقديرات الناتو في عام 2017، فقد وصلت إلى هذا المؤشر 6 بلدان فقط من أصل 29 دولة في الحلف.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن