بحضور «أردوغان» و«بوتين».. افتتاح مشروع السيل التركي لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا

أكد أردوغان أن بلاده تسعى لتفعيل كافة القنوات الدبلوماسية من أجل خفض التوتر في المنطقة. [ترك برس]

انطلقت في مدينة إسطنبول التركية، الأربعاء، مراسم افتتاح مشروع السيل التركي لنقل الغاز الروسي إلى تركيا وأوروبا، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وجرى حفل الافتتاح في مركز خليج للمؤتمرات باسطنبول.

وإلى جانب أردوغان وبوتين، حضر الافتتاح كلا من الرئيس الصربي ألكسندر فوجيتش ورئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف.

كما حضر المراسم مسؤولون كبار من تركيا وروسيا وبلغاريا وصربيا.

وبدأ الافتتاح بعرض مقطع تعريفي بالمشروع، وشهد حفل الافتتاح إلقاء كلمات من الرئيسين أردوغان وبوتين ووزيرا الطاقة التركي والروسي.

بوتين وأردوغان يشاركان في افتتاح مشروع السيل التركي في إسطنبول

بوتين وأردوغان يشاركان في افتتاح مشروع السيل التركي في إسطنبول

Gepostet von Sputnik Arabic am Mittwoch, 8. Januar 2020

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في كلمته، أن بلاده تسعى لتفعيل كافة القنوات الدبلوماسية من أجل خفض التوتر في المنطقة التي تدق فيها طبول الحرب، حسب قوله.

وأوضح أردوغان أن بلاده لا تريد أن تتحول منطقة الخليج والعراق وسوريا ولبنان إلى ساحة لحروب الوصاية.

وأضاف أن تركيا ستستنفر جميع الإمكانات المتوفرة لديها، كي لا تغرق المنطقة في الدماء والدموع.

وتابع قائلا:

لا يحق لأحد أن يزج بكامل المنطقة على رأسها العراق في دائرة النار من أجل مصالحه الشخصية.

وأردف:

التوتر بين جارتنا إيران وحليفتنا الولايات المتحدة بلغ مؤخرا حدا لم نكن نتمنى بلوغه.

ونوه بأن هدف بلاده هو إعادة تغليب المنطق عبر خفض التوتر في المنطقة.

وفيما يتعلق بالتطورات في شرق المتوسط، قال أردوغان:

تركيا لم ولن تسعى على الإطلاق وراء أي توتر إقليمي، وأي مشروع يقصي تركيا في شرق المتوسط غير قابل للتنفيذ من النواحي الاقتصادية والقانونية والدبلوماسية.

وعقب افتتاح المشروع سيقدم الرئيس أردوغان مأدبة عشاء على شرف الضيوف.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق