بريطانيا تدعو العالم للتخلص من الاعتماد على الدولار وإيجاد عملة احتياطية بديلة

لا يزال الدولار يستخدم في نحو نصف التعاملات التجارية الدولية. [إنترنت]
قام مارك كارني محافظ بنك إنجلترا، وهو البنك المركزي البريطاني بالدعوة إلى التخلص من الاعتماد على الدولار وتوحيد جهود البنوك المركزية لإيجاد عملة احتياطية بديلة.

حيث قال كارني أمام مؤتمر لمحافظي البنوك المركزية، عقد في ولاية وايومنغ الأمريكية أمس الجمعة، أن هيمنة الدولار على المنظومة المالية العالمية تزيد من مخاطر ما سماه بمصيدة السيولة، أي نسبة الفائدة المنخفضة للغاية ونمو اقتصادي ضعيف.

كما أشار إلى أنه مع إعادة تنظيم الاقتصاد العالمي، مؤكداً أن الاقتصادات النامية زادت من حصتها في النشاط المالي العالمي إلى حد 60%، فيما كان عند مستوى 45% قبل الأزمة المالية منذ نحو 10 سنوات.

محتوى ذو صلة
بعد بيانات إيجابية لمبيعات التجزئة الأمريكية.. انخفاض طفيف يطال أسعار الذهب

هذا ولا يزال الدولار يستخدم في نحو نصف التعاملات التجارية الدولية، ما يزيد على الحصة الأمريكية من حجم الصادرات العالمي بـ5 أضعاف، وهذا يجعل العديد من الدول متأثرة بالتقلبات التي يشهدها الاقتصاد الأمريكي.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن