بريطانيا تُؤكد دعمها للشرعية في ليبيا والعمل على تحقيق الاستقرار

التقى عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وزير التعليم المُكلف د. محمد عماري زايد، الأربعاء بمقر الخارجية البريطانية في العاصمة لندن، وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال افريقيا البريطاني د. أندرو موريسون، وذلك على هامش مشاركته في المنتدى الدولي للتعليم بلندن.

وأفادت إدارة التواصل والإعلام برئاسة الوزراء، بأن اللقاء تناول تبادل وجهات النظر حول الأوضاع الدولية الخاصة بليبيا، والتطورات الأخيرة المتعلقة بلقاء موسكو ومؤتمر برلين.

ووضح عضو المجلس الرئاسي موقف حكومة الوفاق الوطني، من تلك التطورات وما يتبعها من تصعيد متعمد من القوات المعتدية على طرابلس والتي كان آخرها الهجوم على مطار معيتقية الدولي، والتحشيد الذي تقوم بها من جلب سلاح ومقاتلين من الخارج، وفق قوله.

محتوى ذو صلة
روسيا.. موسكو لا تعتزم عقد مؤتمر جديد حول ليبيا

كما أثنى د. عماري على موقف المملكة المتحدة من التدخلات السلبية في ليبيا.

من جهته أكد الوزير البريطاني على موقف حكومة بلاده الداعم للشرعية في ليبيا، والعمل على تحقيق الاستقرار فيها، ورفضها للتدخلات السلبية من بعض الدول، والتدخل الخارجي الذي يزيد تعقيد الأوضاع في البلاد، حسب قوله.

كما أكد المسؤول البريطاني دعم حكومة المملكة المتحدة لبيان مؤتمر برلين، وحرصها على تفعيل ما جاء فيه لتحقيق الاستقرار والسلام في ليبيا.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق