بريطانيا تُهدد بترحيل مواطني الاتحاد الأوروبي بعد خروجها من التكتل

هددت بريطانيا بترحيل مواطني الاتحاد الأوروبي إذا لم يتقدموا في الوقت المناسب للحصول على وضع هجرة جديد بعد خروج بريطانيا من التكتل، وأنه لن يتم التساهل في ذلك إلا في ظروف استثنائية، بحسب ما أفادت وكالة “رويترز”.

وذكرت مصادر بريطانية أنه وفقا للإرشادات التي لم يتم الكشف عنها، وضعت الحكومة قائمة صغيرة من الإعفاءات مثل أولئك الذين يعانون من عجز بدني أو عقلي أو الأطفال الذين لم يقدم أباؤهم طلبات نيابة عنهم.

وتقوم الحكومة بإدخال أكبر تعديلات على مراقبة الحدود البريطانية منذ عقود، مما ينهي الأولوية الممنوحة للمهاجرين من الاتحاد الأوروبي على المهاجرين القادمين من بلدان أخرى.

محتوى ذو صلة
اليابان تعتزم إرسال 270 بحارا إلى الشرق الأوسط لحماية السفن

وسيحتاج معظم مواطني التكتل إلى شكل من أشكال الإذن المسبق من الحكومة للبقاء في بريطانيا.

وتُشير البيانات الحكومية إلى أن ما يزيد قليلا عن نصف مواطني الاتحاد الأوروبي الذين يعيشون في بريطانيا وعددهم 3.5 مليون شخص، حصلوا على الوضع القانوني الجديد قبل الموعد النهائي المحدد في 31 ديسمبر 2020.

هذا وتُجري بريطانيا انتخابات عامة في 12 ديسمبر القادم، وإذا خسرت حكومة حزب المحافظين في الانتخابات فقد تتغير هذه المقترحات.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن