بسبب العقوبات الأمريكية.. كوريا الجنوبية تتخلى عن الواردات النفطية الإيرانية

تعتبر كوريا الجنوبية واحدة من أكبر مستوردي النفط الإيراني. [إنترنت]

قامت أكبر شركة طاقة في كوريا الجنوبية “إس كيه إنوفيشن” بزيادة وارداتها من النفط الروسي ودول أخرى مؤخراً، وذلك لتعويض فاقد النفط الإيراني الحاصل بعد انتهاء الإعفاءات من العقوبات الأمريكية.

حيث قال الرئيس التنفيذي في الشركة تشوي نام كيو، أن حصة المكثفات الإيرانية مرتفعة، لكن جرى استبدالها بنفط خام من روسيا وكازاخستان.

هذا وكان على كوريا الجنوبية العثور على موردين جدد بعد الجولة الأخيرة من العقوبات الأمريكية ضد طهران، والتي استهدفت قطاع النفط الإيراني، حيث تسعى واشنطن لخفض صادرات إيران النفطية إلى الصفر.

أخبار ذات صلة
«المصرف المركزي» ينفي نقل مركز بياناته إلى مصراتة

وتعتبر كوريا الجنوبية واحدة من أكبر مستوردي النفط الإيراني، وخاصة الخفيف الذي يستخدم لإنتاج وقود المركبات.

وكانت سيئول قد بدأت الاستعداد لانقطاع إمدادات النفط من إيران العام الماضي، وأنفقت حوالي 9 مليارات دولار لشراء واختبار حوالي 23 نوعاً مختلفاً من النفط من 15 دولة.