بلاستيكو

بسبب خلاف أمريكي صيني.. تأجيل قمة افتراضية لمجموعة العشرين

أفادت صحيفة صينية، بأن مؤتمرا افتراضيا ثانيا لزعماء مجموعة العشرين G20 كان مخططا له أمس الجمعة تم تأجيله في آخر لحظة بسبب خلاف أمريكي صيني بشأن تعامل منظمة الصحة العالمية مع أزمة فيروس كورونا.

ونقلت صحيفة South China Morning Post الصادرة في هونغ كونغ، اليوم السبت، عن مصدر مطلع لم تكشف عن هويته، أن الولايات المتحدة أصرت على ضرورة مساءلة “الصحة العالمية” على كيفية استجابتها لتفشي فيروس كورونا في مراحله الأولى، بينما رفضت الصين بحزم مناقشة الاقتراحات الخاصة بالتحقيق في تحركات المنظمة.

وأضاف المصدر أن قمة جديدة لـ”مجموعة العشرين” حول أزمة كورونا قد تجري في وقت قريب إذا توصلت واشنطن وبكين إلى حل وسط بشأن دور منظمة الصحة العالمية في مكافحة الجائحة، أو على الأقل بشأن صياغة البند المتعلق بالمنظمة في الوثيقة الختامية للقمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن مؤتمر قمة افتراضي جديد بمشاركة الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ، لم يرد ذكره في جدول فعاليات “مجموعة العشرين” الذي نشرته السعودية بصفتها رئيسة للمجموعة حاليا، وأضافت أن اللجنة التنظيمية لـG20 لم ترد على الفور على طلب التعليق.

الجدير بالإشارة أن مجموعة العشرين هو منتدى تأسس سنة 1999 بسبب الأزمات المالية في التسعينات، ويمثل هذا المنتدى ثلثي التجارة في العالم وأيضا يمثل أكثر من 90 بالمئة من الناتج العالمي الخام.

وتهدف مجموعة العشرين إلى الجمع الممنهج لدول صناعية ومتقدمة هامة بغية نقاش قضايا أساسية في الاقتصاد العالمي.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً