بعد أن تم مُعاقبتها في أمريكا.. روسيا تحتضن شركة هواوي

السلطات الروسية ناقشت مع ممثلين عن الشركة الصينية، تثبيت نظام تشغيل “أفرورا” على أنواع مختلفة من أجهزة “هواوي”. [رويترز]

كشفت مصادر مُقربة من شركة تصنيع الهواتف الذكية “هواوي” الصينية أن الشركة التي خضعت لقيود من جانب الولايات المتحدة أثرت على وصولها إلى نظام التشغيل “أندرويد”، يمكن أن تجد بديلاً عنه في روسيا.

حيث أن السلطات الروسية ناقشت مع ممثلين عن الشركة الصينية، تثبيت نظام تشغيل “أفرورا” على أنواع مختلفة من أجهزة “هواوي”.

ويُعتبر نظام “أفرورا” مملوك لمؤسسة الاتصالات الروسية “روستيليكوم” ورجل الأعمال الروس غريغوري بيريزكين.

محتوى ذو صلة
تطبيق إنستغرام يستخدم سياسة صارمة للحد من المحتوى المُقلق

وناقش الطرفان أيضاً بدء إنتاج جزء من أجهزة “هواوي” في روسيا، ولم يتم تأكيد المعلومات المذكورة في “روستيليكوم”، لكنها أبدت استعدادها للعمل مع جميع مطوري برامج الأجهزة المحمولة، ومن جانبها رفضت شركة “هواوي” التعليق.

هذا وأدرجت واشنطن شركة “هواوي” في قائمة سوداء تمنع عمليا الشركات الأمريكية من العمل معها ومارست ضغوطاً على حلفائها لوقف التعامل مع “هواوي”، بذريعة أن الشركة قد تستخدم التكنولوجيا، التي تطورها بكين للتجسس.