بعد الانفجار الذي هزَّ موقع اختبار عسكري.. بوتين يؤكد عدم وجود أي تهديد إشعاعي

شدد بوتين على أن الدول المجاورة لم تسجل أي ارتفاع في النشاط الإشعاعي. [رويترز]
أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين أن الانفجار الذي وقع مؤخراً في موقع اختبار عسكري شمال غربي روسيا لم يشكل أي تهديد إشعاعي. 

حيث جاء ذلك في تصريحات للرئيس الروسي، بعد محادثات مع نظيره الفنلندي سولي نينيستو.

وشدد بوتين على أن الدول المجاورة لم تسجل أي ارتفاع في النشاط الإشعاعي.

هذا وأسفر انفجار وقع في 8 أغسطس بإحدى الوحدات العسكرية شمالي روسيا عن مقتل جنديين، وخمسة مهندسين نوويين.

محتوى ذو صلة
مصر: مفاوضاتنا مع إثيوبيا حول سد النهضة لم تُحقق تقدماً!

كما أعقب ذلك ارتفاع طفيف في مستويات الإشعاع في سيفيرودفينسك القريبة، لكن السلطات أصرت على أن المستويات المسجلة لا تشكل أي خطر على السكان المحليين.

ويعتقد بعض الخبراء أن الانفجار وقع أثناء اختبارات صاروخ “كروز” يعمل بالطاقة النووية.