بعد انقلابه في عدن.. «انفصالي» يمني يعرض خدماته على حفتر

بن بريك عُرِف بعلاقته الوثيقة مع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد. [سوشيال ميديا]
أعلن نائب رئيس ما يُعرف بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” في اليمن، هاني بن بريك، تأييده لخليفة حفتر، وعارضًا المساعدة عليه في حسم المعارك الجارية في العاصمة طرابلس.

وأبدى القائد الانفصالي الذي سيطر على العاصمة المؤقتة للحكومة الشرعية عدن، استعداده لمساعدة خليفة حفتر، بخبرة قواته وتجربتها في التعامل في الحرب التي يقودها على طرابلس.

وقال في تغريدة عبر حسابه على تويتر:

مستعدون لنعين أشقاءنا في ليبيا، ونوفد لهم خبراتنا وتجربتنا مع المليشيات المتسترة بالشرعية ذاتها، إلا أن المكان اختلف فقط والداعم واحد، من قطر وتركيا.

يُشار أن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعومة إماراتيا، سيطرت السبت الماضي، على معظم المواقع والمعسكرات التابعة للحرس الرئاسي الموالي للحكومة الشرعية في عدن، وأكدت أن العاصمة المؤقتة باتت بيدها بالكامل.

محتوى ذو صلة
مجلس وزراء «الوفاق» يعقد اجتماعه العادي الـ9 للعام الجاري

ويعتبر بن بريك أحد قادة التمرد في جنوب اليمن، حيث قاد عدة هجمات على الحكومة اليمنية بدعم من دولة الإمارات، كما يُعرف عنه انخراطه في التيار السلفي المعروف باسم “المدخلي”.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
بركة

لعنة الله عليك وعلى حفتر ومن يدعمكم من خنازير الجزيرة الامارات والسعودية ومصر الى يوم التدين