بعد انقلاب حافلتهم.. 11 شخصاً يلقون حتفهم في المغرب جراء السيول

عمليات البحث والإنقاذ التي تمت مباشرتها بمحيط مكان الحادث توقفت لمدة زمنية محدودة بسبب السيول الفيضانية. [رويترز]
توفي 11 شخصاً على الأقل وأصيب آخرون إثر انقلاب حافلة جراء سيول في إقليم الرشيدية جنوب شرق المغرب بحسب ما أفادت السلطات المحلية أمس الأحد.

حيث قالت السلطات في بيان أنّ حافلة الركاب انقلبت في واد دمشان بمنطقة الخنك جراء السيول الفيضانية التي شهدها الوادي.

كما أشار البيان إلى أن الحصيلة الأولية للضحايا تفيد بسقوط ستة قتلى فيما تم إنقاذ 27 آخرين أصيب بعضهم بإصابات متفاوتة الخطورة نقلوا على إثرها إلى أحد مستشفيات الرشيدية.

محتوى ذو صلة
حكومة اليمن تتهم الإمارات بتوريد الأسلحة للمتمردين عبر موانئ ومطارات الجنوب

وتابع البيان أن عمليات البحث والإنقاذ التي تمت مباشرتها بمحيط مكان الحادث توقفت لمدة زمنية محدودة بسبب السيول الفيضانية التي عرفها الوادي مرة أخرى، قبل أن تُستأنف بعد ذلك، حيث تمت مواصلة تعبئة كافة الموارد البشرية واللوجستية من أجل متابعة البحث عن بقية ركاب الحافلة المفقودين.

وفي وقت لاحق أعلنت السلطات العثور على جثث خمسة من الركاب المفقودين لترتفع الحصيلة بذلك إلى 11 قتيلاً.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن