بعد خروجهم من ليبيا.. أكثر من 300 مهاجر يحطون الرحال في إسبانيا

مهاجرين
الصليب الأحمر استقبل المهاجرين الـ311 المتحدّرين من الصومال ونيجيريا ومالي. [رويترز]
حطّ أكثر من 300 مهاجر، أنقذتهم منظّمة غير حكومية إسبانية، قبالة ليبيا قبل أسبوع، صباح أمس الجمعة الرحال في ميناء جنوب إسبانيا، بعد رفض إيطاليا ومالطا استقبالهم.

حيث وصلت سفينة تقلّ المهاجرين تابعة لمنظمة “بروأكتيفا اوبن آرمز” إلى ميناء كرينافيس في مدينة سان روكي في خليج جبل طارق، بحسب ما أوضحت المنظمة على تويتر.

محتوى ذو صلة
لجنة متابعة الأحكام الصادرة ضد الأصول الليبية بالخارج تعقد اجتماعها السادس

هذا وكتب مؤسس “بروأكتيفا أوبن آرمز” أوسكار كامبس، على تويتر:

“صباح الخير، أوبن آرمز بالفعل في خليج جبل طارق، ومتوجهة نحو المرفأ الوحيد المتاح لها في البحر المتوسط، المهمة أنجزت”.

وكان الصليب الأحمر قد استقبل المهاجرين الـ311 المتحدّرين، خصوصا من الصومال ونيجيريا ومالي، حيث قُدمت لهم ملابس وغذاء ومساعدة طبية.