بعد دعمها للبوليساريو.. السلطات المغربية تُرحل محامية إسبانية

وصفت المحامية الإسبانية، المعروفة بمواقفها الداعمة لجبهة البوليساريو قرار ترحيلها بالمخزي. [إنترنت]
قامت السلطات المغربية بترحيل محامية إسبانية من مطار مدينة العيون، بعدما كانت تنوي حضور محاكمة 8 شبان متهمين بارتكاب أعمال شغب اليوم الخميس، بصفتها مراقبة دولية في مجال حقوق الإنسان.

حيث أشارت المحامية كريستينا مارتينيث، في تصريحات لوسائل إعلام إسبانية، إلى أن سلطات مطار مدينة العيون لم تسمح لها بدخول المدينة، بعد وصولها على متن طائرة قادمة من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء.

كما أوضحت أنها أجبرت على العودة إلى الدار البيضاء في الرحلة الجوية التالية، بعدما منعت من دخول مدينة العيون بحجة عدم حصولها على اعتماد يخول لها حضور جلسات المحاكمة، مبرزة أن السلطات المغربية رفضت الإعتراف بوثيقة من قبل مرصد المحامين الصحراويين.

أخبار ذات صلة
تقرير لـ«هيومن رايتس ووتش»: المهاجرون الإثيوبيون يواجهون ظروف احتجاز مُسيئة في السعودية

هذا ووصفت المحامية الإسبانية، المعروفة بمواقفها الداعمة لجبهة البوليساريو قرار ترحيلها بالمخزي لافتةً إلى أنها المرة الأولى التي تمنع فيها من دخول المدينة بغية حضور محاكمة 8 شبان متورطين في أعمال شغب رافقت الاحتفالات بفوز الجزائر بكأس أمم إفريقيا.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن