بعد ركله لقارورة المياة نحو المشجعين.. مدرب أرسنال تحت طائلة الغرامة!

أرسنال
استشاط إيمري غضباً من أداء فريقه في الشوط الثاني من المباراة. [رويترز]

غرم الاتحاد الإنجليزي مدرب أرسنال أوناي إيمري مبلغ 8000 جنيه إسترليني بعد اعترافه بسوء السلوك إثر قيامه بركل قارورة مياه بلاستيكية نحو المدرجات خلال مباراة فريقه ضد برايتون.

حيث قال الاتحاد في بيان، اليوم الاثنين:

“مدرب أرسنال أوناي إيمري غرم ثمانية آلاف جنيه إسترليني (10 الآف دولار) بعدما أقر بتهمة سوء السلوك الموجهة إليه، الأمر يتعلق بتصرفه خلال مباراة ضد برايتون في 26 ديسمبر 2018”.

وكان قد استشاط إيمري غضباً من أداء فريقه في الشوط الثاني من المباراة التي أقيمت ضمن المرحلة التاسعة عشرة وانتهت بالتعادل 1-1، فقام بركل قارورة المياه وسقط بالقرب من أحد مشجعي الفريق المضيف.

كما توجه إيمري سريعاً نحو المشجع واعتذر منه، قبل أن يكرر ذلك بعد المباراة، ولاحقاً في المؤتمر الصحفي الذي تلاها.

وبهذه الخطوات تفادى إيمري منعه من الوجود في دكة بدلاء فريقه لمباراة، وهي عقوبة سبق للاتحاد أن فرضها على المدرب السابق لمانشستر يونايتد جوزيه مورينيو، عندما قام بركل قارورة مياه أيضاً خلال مباراة ضد وست هام في 2016.