بعد قصف مطار حقل الفيل.. الرئاسي يُطالب بتدخل مجلس الأمن الدولي

طالب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني مجلس الأمن الدولي بضرورة إلزام كافة الأطراف الليبية بتنفيذ جميع قرارات مجلس الأمن ذات العلاقة بليبيا لاسيما القرارات رقم 1970 (2011) والقرار 2174 (2014) والقرار 2213 (2015) والقرار 2238 (2015)، بالإضافة إلى التأكيد على أنه لا مجال لحل عسكري للأزمة السياسية.

جاء ذلك في رسالة وجهها «المهدي صالح المجربي» القائم بالأعمال ببعثة ليبيا لدى الأمم المتحدة إلى «اناتليو نادونغ مابا» رئيس مجلس الأمن الدولي، تحصلت «عين ليبيا» على نسخة منها.

وأوضحت الرسالة أن طائرة حربية تتبع القيادة العامة بالمنطقة الشرقية قامت السبت بتنفيذ غارة جوية على أحد المهابط الواقعة في حقل الفيل النفطي في الجنوب الليبي.

وجاء في نص الرسالة:

“إن هذا العمل العبثي يشكل نوعا من الاستفزاز والتصعيد يتحمل مسؤوليته الكاملة مرتكبي هذا العمل الذين عرضوا حياة المدنيين ومصدر رزق الليبيين للخطر في انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن”.

كما طالب المجلس الرئاسي مجلس الأمن الدولي بدعوة كافة الأطراف الليبية للتوقف عن تنفيذ آية هجمات مسلحة تعرض مؤسسات الدولة للخطر.

يُشار أن المجلس الرئاسي أعلن في بيان له السبت إصداره توجيهاته لوزارة الخارجية بعرض ما وصفه بـ”هذا التجاوز الخطير والذي يستهدف حياة المدنيين على مجلس الأمن الدولي.

 

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن