بعد قطعه للعلاقات الدبلوماسية.. مادورو يُمهل الكولومبيين 24 ساعة لمغادرة بلاده

madoroo
أمهل مادورو الدبلوماسيين الكولومبيين 24 ساعة لمغادرة البلاد. [رويترز]

كشف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أمس السبت أن بلاده قطعت العلاقات الدبلوماسية والسياسية مع كولومبيا، على خلفية دورها في محاولات إيصال مساعدات إنسانية إلى أراضي فنزويلا، عبر الحدود المغلقة بين البلدين.

حيث قال مادورو:

“لقد تحملت لفترة طويلة من أجل الشعب الكولومبي الذي يعيش بيننا، لقد اتخذت القرار بقطع جميع العلاقات الدبلوماسية والسياسية مع كولومبيا”.

هذا وأمهل مادورو الدبلوماسيين الكولومبيين 24 ساعة لمغادرة البلاد، كما وصف نظيره الكولومبي إيفان دوكي بالشيطان.

محتوى ذو صلة
روسيا تُعلن عن إنشاء قاعدة عسكرية جديدة لقواتها في شمال شرق سوريا

وتابع قائلاً:

“أنا أقوى من أي وقت مضى، وقوي مثل شجرة من خلال قيادتي للبلاد الآن، ولسنوات عديدة”.

من جهة أخرى اتخذت السلطات الفنزويلية الجمعة قراراً بإغلاق حدودها مع كولومبيا بشكل مؤقت، كما أمر الرئيس الفنزويلي، في وقت سابق، بإغلاق الحدود مع البرازيل، محذراً من القيام بأي محاولات لإدخال مساعدات، حيث يعتبر ذلك تدخلاً في الشؤون الداخلية لبلاده، وانتهاكا لسيادتها.