بمشاركة رئيسة الوزراء.. الآلاف يشيعون ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا

رئيسة وزراء نيوزيلندا تشارك المسلمين في تشييع ضحايا المسجدين [رويترز]
أُقيمت صلاة الجمعة اليوم، في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية، قُبالة مسجد النور الذي شهد هجومًا إرهابيًا الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 50 شخصًا وإصابة آخرين.

واحتشد الآلاف بعد الصلاة لتأبين ضحايا الهجوم الإرهابي، بمشاركة رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن التي ارتدت حجابا أسود، حيث بدأت المراسم ببث الإذاعة والتلفزيون النيوزيلنديين أذان الجمعة ووقفوا بعدها دقيقتين صمتًا في متنزه “هاغلي” أمام مسجد النور الذي قتل فيه معظم الضحايا، وبدأت بعد الخطبة والصلاة مراسم تشييع ودفن الضحايا.

وتحدثت أرديرن إلى ما يقارب 5 آلاف شخص وقالت:

“نيوزيلندا في حداد معكم، نحن واحد”.

من جانبه قال إمام جامع النور جمال فودة:

“قلوبنا محطمة لكننا لم ننكسر. نحن على قيد الحياة.. نحن معا وكلنا تصميم على ألا نسمح لأحد أن يقسمنا”.

وأضاف في خطبة الجمعة:

  “لأسر الضحايا أقول أحباؤكم لم يموتوا سدى. فدماؤهم روت بذور الأمل”.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن