انتخابات ليبيا

«بوشناف» يتفق مع «السّايح» على أنّ التحديات القانونية هي وراء تأجيل الانتخابات

اتفق رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد السايح، ومستشار الأمن القومي إبراهيم بوشناف، على أنّ جملة التحديات القانونية والموضوعية هي التي حالت دون إنجاز الاستحقاق الانتخابي في حينه.

وطالب الطّرفان في بيان لهما، الجميع التحلي بروح المسؤولية للانتقال بليبيا إلى مرحلة الاستقرار عبر هذه الانتخابات.

وناقشا الطّرفان تداعيات تأجيل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي كان من المزمع إجراؤها في 24 ديسمبر الماضي.

وجدد بوشناف دعمه للمفوضية لضمان نجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، مثمنا الجهود التي بذلتها المفوضية في التحضير لهذه الانتخابات.

هذا وتناول اللقاء جملة من الأمور القانونية والموضوعية المتعلقة بسير العملية الانتخابية وأبرز الصعوبات التي تواجهها، إضافة إلى ضمان قبول نتائجها من كافة الأطراف أي كان الفائز بها، في حال تم إجراؤها في المدة القريبة القادمة

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً